تطبيق يغالط الألمان حول حالة "الجائحة"!

ت + ت - الحجم الطبيعي

ألغت ألمانيا أمس الجمعة التحذير من إصابات جائحة كورونا على خدمة التحذير السريعة "وارناب نينا".

إلا أن المكتب الاتحادي المسؤول عن الحماية المدنية والمساعدة في حالات الكوارث أشار إلى أن هذه الصياغة كانت لأسباب فنية.

وأضاف أنه "لتجنب أي سوء فهم: جائحة كورونا ما تزال مستمرة، وليس هناك إلغاء لحالة التحذير منها".

وبين المكتب أن التطبيق ليس به سوى ثلاث حالات عن وضع كورونا: "تحذير" و"تحديث" و"إلغاء التحذير".

وبالتالي فاستخلاص حالة التحذير القائمة بصورة "صامتة" أمر غير ممكن حتى الآن.

ولذلك تم إلغاء تحذير كورونا على مستوى البلاد تحت العنوان الفني"نهاية التحذير".

وبحسب المعلومات فإن النظام بحاجة الآن إلى مزيد من التطوير، بحيث يمكن إزالة التقارير المستقبلية "بصورة تلقائية".

تمت قراءة العنوان في التطبيق هكذا "إلغاء التحذير: فيروس كورونا: معلومات وزارة الصحة الألمانية"، ثم تابع النص ليقول: "هذا الإلغاء يسري اعتبارا من السابع من أبريل 2022 ".

ويمكن لمستخدمي التطبيق الخاص بالتحذير من كورونا أن يكونوا طرحوا على أنفسهم بعد ذلك سؤالا عما إذا كان كورونا لم يعد يصنف رسميا على أنه خطر.

وجاء على التطبيق تعقيبا:"هذه معلومات مهمة من وزارة الصحة الاتحادية. ما يزال فيروس كورونا يشكل تهديدا خطيرا على صحتك. استفد من عروض التطعيم ضد كورونا وقم بتحديث الحماية من التطعيم إذا لزم الأمر. حتى إذا تم رفع التحذير على الصعيد الوطني بموجب هذا، فاستمر في مراعاة التوصيات  الخاصة بالحماية".

كما أشار متحدث باسم وزارة الصحة إلى معهد روبرت كوخ، الذي يواصل تقييم الخطر العام لكوفيد 19 على صحة السكان في ألمانيا، بأنه مرتفع.

طباعة Email