00
إكسبو 2020 دبي اليوم

"بيونتيك" و"فايزر" تبدآن إنتاج لقاح معدل لمتحور أوميكرون

ت + ت - الحجم الطبيعي

بدأت شركة بيونتيك الألمانية الدوائية وشريكتها الأمريكية فايزر في إنتاج لقاح كورونا معدل لمتحور أوميكرون للاستخدام التجاري لاحقا.

جاء ذلك وفقا لما أعلنه مؤسس بيونتيك أوجور شاهين اليوم الثلاثاء خلال مؤتمر صحفي لمصرف "جيه بي مورجان" الأمريكي، مشيرا إلى بدء دراسة سريرية عن اللقاح المعدل في نهاية يناير الجاري.

وقال شاهين:" نفترض أننا سنكون بحلول مارس المقبل مستعدين للتوريد للسوق إذا توافرت التراخيص الرسمية".

يذكر أن الوكالة الأوروبية للأدوية لم تعلن حتى الآن ما إذا كان من الضروري توافر لقاح معدل تبعا لمتحور أوميكرون عن طريق تغيير تركيبة اللقاح عن التركيبة المستخدمة في اللقاح الحالي.

تجدر الإشارة إلى أن بيونتيك وفايزر تتوقعان أن تصل طاقتهما الإنتاجية في العام الحالي إلى توفير ما يصل إلى 4 مليار جرعة من لقاحهما المضاد لكورونا في جميع أنحاء العالم.

وخلال مشاركته الافتراضية، قال شاهين:" نتوقع أن يكون هناك طلب قوي على لقاحنا في عام 2022 أيضا".

من جانبه، قال رئيس مجموعة فايزر البرت بورلا لمحطة "سي إن بي سي" الأمريكية أمس الاثنين (بالتوقيت المحلي) إن فايزر بدأت في إنتاج اللقاح المعدل على مسؤوليتها، وأضاف أنه لا يعرف ما إذا كان اللقاح سيكون مطلوبا وكيف سيتم استخدامه " لكننا سنكون مستعدين".

يذكر أن لقاحات كورونا التي تنتجها الشركات المختلفة في الوقت الحالي تم تطويرها بالأساس لمكافحة الشكل الأصلي للفيروس الذي تم اكتشافه في الصين نهاية 2019، وبينما ثبتت فعالية هذه اللقاحات التي يجري استخدامها منذ نهاية 2020 في مكافحة الطفرات التي ظهرت لاحقا مثل ألفا أو دلتا، فإن الأمر قد يبدو مختلفا في حال متحور أوميكرون.

وقال شاهين إن موقف الجائحة لا يزال غير واضح ولا يمكن توقع نوعية متحور الفيروس الذي سيظهر بعد ذلك "ومن المرجح جدا أن يعزز اللقاح المضاد لأوميكرون ردود الأفعال المناعية ضد كل المتحورات الموجودة".

وتشير تقديرات بيونتيك إلى أن الطريق لا يزال طويلا للتحول من وضع الجائحة إلى وضع المرض المتوطن أي إلى وضع أقل خطورة مما هو عليه في الوقت الراهن.

وقال شاهين إن التوقعات المؤكدة ليست ممكنة، مشيرا إلى أن فيروس كورونا صار له عبر انتشاره في العالم كله مخزنا هائلا من المتحورات الجديدة التي يمكنها الانتشار سريعا.

تشير التقديرات إلى أن الحصة السوقية لبيونتيك وفايزر وصلت في ديسمبر الماضي إلى 80% في أوروبا وإلى 74% في الولايات المتحدة.

وقدرت بيونتيك أن مبيعاتها في العام الحالي من لقاحات كورونا وحدها ستصل إلى ما يتراوح بين 16 و17 مليار يورو.

طباعة Email