العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    للمرة الثانية.. تغريم رئيس دولة بسبب عدم ارتداء الكمامة

    فرضت حكومة ولاية ساو باولو البرازيلية غرامة على الرئيس جايير بولسونارو، لعدم ارتدائه كمامة أثناء مشاركته في مسيرة للدراجات النارية مع آلاف من أنصاره، في مخالفة لقواعد مكافحة الجائحة.

    وأفادت تقارير بأن الغرامة تقدر بـ 110 دولار أمريكي.

    وأفادت صحيفة فولها دي ساو باولو اليوم السبت بأنه تم تغريم كل من إدواردو بولسونارو، عضو البرلمان ونجل الرئيس، ووزير البنية التحتية تارسيسيو جوميز نحو 108 دولار للسبب نفسه.

    ووفقا للتقرير، لم يرتد الأشخاص الثلاثة أقنعة في مسيرة الدراجات النارية في مدينة ساو باولو ، وبالتالي انتهكوا اللوائح الصحية للولاية.

    ويعد جواو دوريا حاكم ولاية ساو باولو أحد خصوم الرئيس بولسونارو والمنافس المحتمل في انتخابات عام 2022.

    وقبل ثلاثة أسابيع فقط، شارك بولسونارو في جولة بالدراجة النارية عبر مدينة ريو دي جانيرو وألقى كلمة أمام أنصاره دون تغطية فمه وأنفه.

    وقبل ذلك بيومين، فرضت حكومة ولاية مارانهاو غرامة على بولسونارو لأن الرئيس الشعبوي اليميني جمع حشدا جماهيريا لمؤيديه في بلدة أسيلانديا ولم يكن يرتدي كمامة، خلافا للقانون. 

    طباعة Email