العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    فرنسا تسمح بدخول مواطني أوروبا الملقحين اعتبارا من الأربعاء

    أعلنت وزارة النقل الفرنسية اليوم الجمعة أنه سيسمح للمواطنين الأوروبيين الذي تم تطعيمهم بشكل كامل ضد فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض (كوفيد-19) بدخول البلاد، دون الحاجة إلى إجراء اختبار (بي.سي.أر) الخاص بالكشف عن الإصابة بالفيروس.

    وقالت الوزارة في تغريدة لها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إن هذا الإجراء سيدخل حيز التنفيذ اعتبارا من الأربعاء المقبل.

    وأضافت الوزارة أنه يتعين على المسافرين القادمين إلى فرنسا حاليا تقديم نتيجة اختبار (بي. سي.أر) سلبية لا تزيد عن 72 ساعة.

    وتعد فرنسا واحدة من أكثر البلدان تضررًا من الوباء، لكن معدل انتشار المرض بين كل مئة ألف نسمة في البلاد في غضون سبعة أيام شهد انخفاضا بشكل كبير في الآونة الأخيرة.

    وتلقى حوالي 40 في المائة من السكان في فرنسا جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

    وتنطبق قواعد السفر الجديدة فقط على أولئك الذين تم تطعيمهم بشكل كامل ضد الفيروس، ما يعني أن المسافرين يجب أن يتلقوا الجرعة الثانية من لقاح (فايزر/بيونتيك) أو (أسترازينيكا) أو (مودرنا) قبل أسبوعين على الأقل.

    ويمكن للأشخاص الذين تم تطعيمهم بجرعة واحدة من لقاح شركة (جونسون آند جونسون) الأمريكية دخول فرنسا بعد أربعة أسابيع دون الحاجة إلى تقديم نتيجة اختبار سلبية.

    وسيعفى أيضًا المسافرون من أستراليا ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية واليابان ولبنان وإسرائيل الذين تم تطعيمهم بشكل كامل من قيود الاختبار.

    وأوضحت الوزارة أن أولئك المسافرين الذين لم يتم تلقيحهم يمكنهم الدخول فقط لأسباب وجيهة وسيحتاجون إلى عزل أنفسهم عند الوصول لمدة أسبوع.

    وأكدت الوزارة أن قيود السفر الصارمة ستبقى قائمة على بلدان "المنطقة الحمراء"، والتي تشمل البرازيل والهند وجنوب أفريقيا.

    ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن وزير النقل الفرنسي جان بابتيست دجباري قوله اليوم الجمعة إن دول الاتحاد الأوروبي "لديها شهادات مصدقة" للقاحات سيتم قبولها على أنها أصلية وغير مزورة.

    وأضاف وزير النقل أنه سيتم الإبقاء على القيود بالنسبة للمسافرين القادمين من المملكة المتحدة بسبب سرعة انتشار سلالة دلتا، التي رصدت للمرة الأولى في الهند.

    وفيما يتعلق بالمسافرين القادمين من الولايات المتحدة الأمريكية، قال دجباري في مقابلة مع قناة "سي نيوز" الإخبارية الفرنسية إن هناك مشكلة تتمثل في غياب دليل رقمي على الحصول على التطعيم هناك.

    وفي هذا الشأن، أوضح وزير النقل الفرنسي قائلا:" نحن في مناقشات معهم"، مضيفًا أن الهدف هو إعادة فتح السفر مع أمريكا الشمالية، وكندا والولايات المتحدة، وأجزاء من أفريقيا وبعض الدول في جنوب شرق آسيا في هذا الصيف.

    طباعة Email