00
إكسبو 2020 دبي اليوم

وفاة أكثر من ألف موظف مصرفي في الهند جراء كورونا

ت + ت - الحجم الطبيعي

 خسرت المصارف الهندية أكثر من ألف موظف وأصيب عدة آخرون بفيروس كورونا، بحسب رابطة عموم موظفي بنوك الهند، مؤكدة على الخسائر الكبيرة التي ألحقها الفيروس بالدولة الأسيوية التي تكافح أسوأ أزمة متعلقة بالفيروس في العالم.

وقال إس ناجاراجان، سكرتير عام، الرابطة لوكالة بلومبرغ للأنباء عبر الهاتف اليوم السبت: "لقد خسرنا أكثر من ألف زميل اليوم.. موظفو البنوك هم من موظفي الخطوط الأمامية والفيروس يؤثر عليهم".

وفي ظل إصابة أكثر من 24 مليون شخص بالمرض في الهند ووفاة أكثر من 266 ألفا و200 وسط أسرع تفش للفيروس في العالم، تخضع العديد من الولايات الهندية لإغلاق في ظل قواعد صارمة للبقاء في المنزل.

ولكن القطاع المصرفي مصنف كخدمة أساسية ويعفى جزئيا من أوامر الإغلاق. ومن المسموح للبنوك في بعض الحالات استدعاء ما يصل إلى 50 % من قوتها العاملة في أفرعها لتجنب أي عرقلة في الخدمات المصرفية.

وقال سي إتش فنيكاتاشالام سكرتير عام نقابة رابطة عموم موظفي بنوك الهند -وهي أكبر كيان لموظفي المصارف في الهند- لموقع "ماني كونترول"إن 1200 موظف توفوا جراء الفيروس.

طباعة Email