ماليزيا تفرض العزل العام مع تزايد إصابات كورونا

فرضت ماليزيا اليوم الاثنين العزل العام على مستوى البلاد، في الوقت الذي تكافح فيه تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا والسلالات المتحورة شديدة العدوى التي تقول الحكومة إنها تضغط على نظام الرعاية الصحية.

وقال رئيس الوزراء محيي الدين ياسين إنه سيتم حظر السفر بين الولايات والمناطق، كما ستُمنع التجمعات.

وأضاف دون الخوض في تفاصيل أن المؤسسات التعليمية ستُغلق، لكن القطاعات الاقتصادية سيُسمح لها بمواصلة أنشطتها.

وأضاف في بيان "تواجه ماليزيا موجة ثالثة من كوفيد-19 قد تفجر أزمة وطنية" مضيفا أن إجراءات العزل العام ستستمر حتى السابع من يونيو.

وذكر أن الإغلاق ضروري بسبب وجود سلالات متحورة جديدة أسرع انتشارا، وبسبب تزايد الضغوط على نظام الرعاية الصحية.

وشهدت ماليزيا زيادة في حالات الإصابة بكورونا في الأسابيع الأخيرة وسجلت 3807 حالات اليوم الاثنين.

وسجلت في المجمل 444484 حالة إصابة و1700 وفاة.

وفرض رئيس الوزراء حالة الطوارئ في البلاد في يناير للتصدي لانتشار المرض.

 

 

طباعة Email