أمريكا تتعهد بتقاسم لقاحات كورونا مع دول أخرى حال وجود فائض

تعهد الرئيس الأمريكي جو بايدن، أمس، بأن تتقاسم الولايات المتحدة جرعات من لقاحات فيروس كورونا مع دول أخرى إذا كان لديها فائض.

وقال بايدن، في البيت الأبيض: "إذا كان لدينا فائض، فسوف نتقاسمه مع بقية العالم".

وأضاف أن الفيروس "ليس شيئاً يمكن إيقافه بسياج، بغض النظر عن مدى الارتفاع في بناء سياج أو جدار. لذلك لن نكون آمنين في النهاية حتى يصبح العالم آمناً. لذلك سنبدأ بالتأكد من رعاية الأمريكيين أولاً، وبعد ذلك سنحاول مساعدة بقية العالم".

وقال بايدن أيضاً إنه وجّه منسق البيت الأبيض بشأن فيروس كورونا، جيف زينتس، ووزارة الصحة والخدمات الإنسانية لطلب 100 مليون جرعة إضافية من لقاح جونسون آند جونسون أحادي الجرعة، الذي حصل على موافقة طارئة من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أواخر الشهر الماضي.

ووعد الرئيس الأمريكي بتوفير لقاحات تكفي لـ260 مليون أمريكي بالغ بحلول نهاية مايو.

ويبلغ إجمالي عدد سكان الولايات المتحدة نحو 328 مليون شخص.

طباعة Email