كورونا تودي بحياة نائب برلماني في التشيك المتضررة بشدة من الوباء

توفي عضو في برلمان جمهورية التشيك إثر إصابته بمرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا، وهي الوفاة الأولى المرتبطة بالوباء بين أعضاء البرلمان.

وأكد حزب الديمقراطيين المدنيين المعارض في براغ اليوم الأربعاء وفاة السياسي جيري فينتروبا /71 عاما/ المنتمي للحزب نتيجة تداعيات العدوى أمس الثلاثاء.

وشغل الطبيب مقعده في البرلمان لمدة ثلاث سنوات ونصف السنة.

ومنذ بداية جائحة كورونا، أصيب العديد من السياسيين في جمهورية التشيك بالفيروس، بما في ذلك رئيس البرلمان راديك فوندراسك ووزيرة الدفاع السابقة كارلا سليشتوفا.

وسجلت وزارة الصحة في براغ 15196 حالة إصابة جديدة خلال الـ24 ساعة الماضية اليوم الأربعاء.

وفي غضون سبعة أيام، بلغ معدل الإصابة بالفيروس في البلاد أكثر من 760 شخصا لكل 100 ألف نسمة. ويأتي ذلك مقارنة بمعدل 4ر65 شخص لكل 100 ألف نسمة خلال أسبوع تم تسجيله اليوم الأربعاء في ألمانيا.

ومنذ بداية الوباء، سجلت جمهورية التشيك أكثر من 3ر1 مليون إصابة و22385 حالة وفاة مرتبطة بالوباء.

طباعة Email