إيطاليا تسجل 100 ألف حالة وفاة بسبب فيروس كورونا

سجلت إيطاليا يوم الاثنين أكثر من 100 ألف حالة وفاة بسبب فيروس كورونا، في الوقت الذي دعا فيه رئيس الوزراء ماريو دراجي الجمهور إلى الوثوق بتحسن الوضع.

وتتزايد حالات بسرعة في إيطاليا، التي تضررت بشدة في بداية الوباء، ليصل عدد الوفيات إلى 100 ألف و103 وفيات..

ودعا دراجي مواطنيه الإيطاليين إلى الثقة في أن الوضع سيتحسن إذا زادت وتيرة حملة اللقاحات، كما هو مخطط.

ونقلت وكالة بلومبرغ للأنباء عن دراجي قوله في رسالة بالفيديو "لم نتخيل أبدا أننا بعد عام واحد سنواجه حالة طوارئ مماثلة وأن عدد القتلى سيقترب من المستوى الرهيب البالغ 100 ألف". "كل حياة لها أهميتها".

وقد أصبحت إيطاليا سادس دولة في العالم تصل إلى 100 ألف حالة وفاة بعد عام واحد من دخولها كأول دولة غربية في إغلاق.

وتعهد دراجي في مؤتمر في روما بتحسين الوضع من خلال عملية التطعيم ضد الفيروس.

وتفيد بيانات وزارة الصحة الإيطالية بإنه تم تسجيل نحو 3.08 مليون شخص أصيبوا بالفيروس.

وتم تسجيل 195 حالة جديدة لكل 100 ألف شخص على مدار سبعة أيام في أوائل فبراير، مع انتشار سلالات جديدة وأكثر قابلية للانتقال من الفيروس.

وشددت الحكومة القيود يوم الاثنين على عدة مناطق، وأغلقت العديد من المدارس، كما يتعين على المطاعم إغلاق أبوابها في المناطق التي تعتبر عالية الخطورة.

وتعهد رئيس وزراء إيطاليا بالتحرك بقوة لتنشيط حملة التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد في إيطاليا قائلا إن "طريق الخروج من جائحة فيروس كورونا ليس بعيدا إذا تمكنت البلاد من تسريع وتيرة التطعيم".

وقال دراجي الذي كان يتحدث عبر الفيديو كونفرانس خلال أحد المؤتمرات في روما إن أولويات حكومته الجديدة تتضمن تعزيز تعافي الاقتصاد الإيطالي الذي سجل انكماشا بمعدل 8.9% من إجمالي الناتج المحلي في العام الماضي.

وأضاف دراجي "لم نهزم الجائحة بعد، لكن مع تسريع خطة التطعيم يمكننا أن نرى مسار خروج غير بعيد"، وقال إنه ملتزم بالمحافظة على الصحة العامة ودعم هؤلاء الذين يواجهون الصعوبات وتفضيل التعافي الاقتصادي وتسريع وتيرة الإصلاحات.

وكان وزير الصحة الإيطالي روبرتو سبرانزا قد قال في تصريحات تلفزيونية يوم الأحد إن الحكومة تستهدف توفير اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد لكل من يريده من الإيطاليين بحلول الصيف المقبل.

وتم توزيع 5.4 مليون جرعة من اللقاحات المختلفة في إيطاليا حتى الآن في حين أن من حصلوا على الجرعتين المطلوبتين من القاحات يمثلون 2.7% من إجمالي سكان إيطاليا حاليا.

طباعة Email