عشرات الإصابات بفيروس كورونا في مصنع لحوم غربي ألمانيا

ظهرت عشرات الإصابات بفيروس كورونا في مصنع شركة إيديكا زودفست للحوم في مدينة راينشتيتن غربي ألمانيا.

وقال متحدث باسم المكتب المحلي في مدينة كارلسروه، اليوم، أن عدد الأشخاص الذين جاءت مسحتهم إيجابية بلغ 69 شخصاً، وعدد المخالطين 140 شخصاً، وسيتعين على كل هؤلاء الدخول في حجر صحي.

وأضاف المكتب أنه ثبت أن السلالة البريطانية لفيروس كورونا هي السبب في إحدى حالات الإصابة.

وذكر المتحدث أنه نظراً إلى أن حدوث العدوى ليس منتشراً، ونظرا إلى أن حالات المخالطات يجري تتبعها بشكل جيد، فإنه لن ينجم عن تفشي الإصابات في المصنع تداعيات مثل فرض قيود على التجول.

من جانبه، قال متحدث باسم شركة إيديكا زودفست إنه ثبتت إصابة عاملين اثنين في الأسبوع الماضي في إطار الاختبارات التي تجريها الشركة، وذلك قبل أن تظهر حالات إصابة أخرى منتصف الأسبوع الجاري، "ونحن نفترض أن مصدر العدوى هو النطاق الخاص".

وأضاف المتحدث أن الاختبارات اللاحقة لم تُثبت وجود مسحات إيجابية، وذكر أن المصنع يعمل فيه 1200 شخص، ولفت إلى أن الشركة قامت بتأمين إمدادات كافية من البضائع إلى السوق.

تجدر الإشارة إلى تكرار اكتشاف بؤر كبيرة لإصابات كورونا داخل مجازر ومصانع للحوم في ألمانيا، وعلى إثر ذلك قامت الحكومة الألمانية بتشديد القوانين الخاصة بهذا القطاع، وتضمن ذلك تحسين ظروف العمالة وزيادة الغرامات على المخالفين وتطبيق معايير موحدة للرقابة.

طباعة Email