اليابان تبدأ حملة التطعيم ضد كورونا في أول خطوة رئيسية لوقف الجائحة

أعلنت اليابان اليوم الأربعاء بدء حملتها للتطعيم ضد فيروس كورونا المستجد بإعطاء لقاح فايزر-بايونتيك للعاملين في مستشفى بطوكيو في الوقت الذي يحاول فيه رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا التغلب على الصعاب واستضافة دورة الألعاب الأولمبية هذا الصيف.

كان العاملون في مركز طوكيو الطبي من بين الأوائل ضمن نحو 40 ألفا من الأخصائيين الطبيين الذين تم استهدافهم لتلقي الشحنات الأولية من اللقاح. وسيتبعهم 3.7 مليون من العاملين في القطاع الطبي ثم 36 مليون شخص في سن 65 وما فوق.

وقال نائب وزير الصحة هيروشي ياماموتو للصحفيين في المستشفى بعد إعطاء اللقاحات الأولى "هذه هي الخطوة الرئيسية الأولى نحو إنهاء (جائحة) فيروس كورونا".

وقال رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا إن توزيع اللقاح سيكون حاسما لاستضافة دورة أولمبية ناجحة والتي من المقرر أن تبدأ أواخر يوليو بعد أن تأجلت عن موعدها الأصلي العام الماضي.

وتهدف الحكومة إلى توفير لقاحات تكفي لجميع السكان البالغ عددهم 126 مليونا بحلول منتصف عام 2021.

وقال رئيس برنامج التطعيم تارو كونو يوم الثلاثاء إن التطبيق الكامل قد يستغرق عاما.

وقال مدير المستشفى كازوهيرو أراكي إنه يرغب في أن يكون قدوة للآخرين من خلال تلقي أول جرعة تطعيم.

وسجلت اليابان حتى الآن حوالي 415 ألف حالة إصالة بكورونا من بينها 7013 وفاة.

ورغم انخفاض حالات الإصابة اليومية في الأسابيع الأخيرة بعد أن بلغت ذروتها في أوائل يناير، لا تزال العاصمة طوكيو وتسع مقاطعات أخرى تخضع لحالة الطوارئ لمنع انتشار المرض على نحو أكبر.

طباعة Email