جرعات لقاح كورونا "هدية" من الصين لباكستان

هبطت طائرة عسكرية محملة بلقاح صيني لفيروس كورونا في باكستان اليوم الإثنين، في الوقت الذي شهدت فيه الدولة انخفاضا كبيرا في عدد الوفيات المرتبطة بمرض كوفيد-19 الذي يسببه الفيروس، وعودة عشرات الآلاف من الطلاب إلى الفصول الدراسية بعد البقاء لشهور في المنزل.

وقال وزير الصحة الباكستاني فيصل سلطان إن الطائرة نقلت نصف مليون جرعة من اللقاح الذي تصنعه شركة سينوفارم الصينية من بكين إلى إسلام أباد قبل حملة تطعيم وطنية مخطط لها في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وسوف يكون أفراد فرق الرعاية الصحية في مقدمة من يتم تطعيمهم. وسجل ما لا يقل عن 400 ألف فرد منهم أنفسهم للحصول على التطعيم.

وأعلنت الصين، وهي جارة وحليف سياسي، أنها تتبرع بالدفعة الأولى من اللقاح لباكستان.

كما أعلنت وزارة الصحة الباكستانية في وقت متأخر من يوم السبت أن البلاد ضمنت أيضا الحصول على 17 مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا.

قال وزير التخطيط أسد عمر إن التحالف الدولي لتقاسم اللقاحات "كوفاكس" أكد أن تسليم لقاح أسترازينيكا سوف يبدأ في فبراير.

ويأتي التقدم الكبير فيما يتعلق باللقاح في الوقت الذي شهدت فيه البلاد انخفاضا مطردا في عدد الوفيات المرتبطة بكوفيد-19.

وتم تسجيل 24 حالة وفاة فقط أمس الأحد بعد ما يقرب من 30 حالة يوم السبت، وهي أقل حصيلة يومية منذ أسابيع.

وتعد باكستان من بين البلدان الخمسة عشر الأكثر تضررا من حيث الإصابة، حيث سجلت أكثر من نصف مليون حالة إصابة بفيروس كورونا حتى الآن وأكثر من 11 ألف حالة وفاة مرتبطة بالفيروس.

وشهد اليوم الاثنين أيضا استئناف الدراسة في الحرم الجامعي في الجامعات والمدارس الابتدائية بعد ثلاثة أشهر من التوقف، حيث عاد عشرات الآلاف من الطلاب إلى المؤسسات التعليمية

طباعة Email