نتائج صادمة لدى فحص مصابي فيروس كورونا

قال باحثون اليوم الخميس إن أكثر من ثلث الأشخاص المصابين بمرض كوفيد-19 الناتج عن فيروس كورونا المستجد في منظومة صحية كبيرة في نيويورك عانوا من القصور الكلوي الحاد.

وبحسب دراسة أجريت في مستشفى نورثويل هيلث في نيويورك، وهي أكبر نظام صحي في الولاية، فإن 15 في المئة من المرضى كانوا بحاجة إلى غسيل كلوي.

وقال المشرف الرئيسي على الدراسة الدكتور كينار جهافيري، رئيس قسم أمراض الكلى: "وجدنا في أول 5449 مريضا تم إدخالهم المستشفى في الفترة من الأول من مارس وحتى الخامس من أبريل أن 36.6 في المئة أصيبوا بقصور كلوي حاد".

ولاحظ الباحثون الذين تتبعوا السجلات الطبية لهؤلاء المرضى أن الفشل الكلوي يحدث مبكرا في بدايات حدوث المرض، إذ إن 37.3 في المئة من المرضى الذين وصولوا إلى المستشفى كانوا يعانون من فشل كلوي، أو حدثت لهم الأعراض خلال الـ 24 ساعة الأولى من دخولهم المستشفى.

وفي كثير من الحالات، كان الفشل الكلوي يحدث في الوقت الذي يحتاج فيه المرضى من ذوي الحالات الشديدة إلى أجهزة تنفس صناعي، فمن بين أكثر من 1000 مريض كانوا بحاجة لوضعهم على هذه الأجهزة، أصيب حوالي 90 في المئة منهم بالفشل الكلوي، وذلك مقارنة بـ 21.7 في المئة من 925 مريضا أصيبوا بالحالة ولكنهم لم يحتاجوا إلى هذه الأجهزة.

وهذه الدراسة هي الأكبر من نوعها التي تركز على مرض الفشل الكلوي للمصابين بكورونا، ويقول الطبيب إن النتائج ستكون مفيدة للمستشفيات التي رصدت في الفترة الأخيرة ظهور أعراض القصور الكلوي بين مرض كوفيد-19.

كلمات دالة:
  • فيروس كورونا ،
  • كورونا،
  • ضحايا كورونا،
  • فيروس كورونا ،
  • فيروس كورونا الجديد،
  • فيروس كورونا ،
  • كورونا الجديد ،
  • وفيات كورونا،
  • كورونا الجديد
طباعة Email
تعليقات

تعليقات