ابتكار غواصة بخصائص مميزة

2000 زائر لمعرض الابتكار بالفجيرة

اختتمت مساء أمس فعاليات معرض الابتكار في الفجيرة، الذي نظم تحت شعار «الإمارات تبتكر للاستعداد للخمسين» حيث استمرت فعالياته على مدار 4 أيام في ساحة منطقة الرميلة، تخللتها مشاركات متنوعة لمختلف المؤسسات المحلية والاتحادية والوزارية بالإمارة، حيث قدمت كل مؤسسة عدداً من الابتكارات وتم تقديم 12 ورشة عمل تختص بشهر الابتكار.

وشهد اليوم الختامي الشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس اتحاد الإمارات لبناء الأجسام واللياقة البدنية، حيث تجول وتعرف على فعاليات المعرض، واستطاع المعرض أن يستقطب أكثر من 2000 زائر منذ انطلاق فعالياته.

وأكد المهندس محمد الأفخم مدير بلدية الفجيرة أن فعاليات شهر الإمارات للابتكار في الفجيرة شجعت الجميع على الإبداع وخلق روح الابتكار ما عزز من عملية نشر ثقافة ومفهوم الابتكار وجعله أسلوب عمل وحياة لتحسين جودة الخدمات بما يتناسب مع احتياجات المجتمع.

وقال الأفخم: «فخورون بنجاح فعاليات المعرض وسعدنا بالمشاركات الواسعة والكبيرة من قبل أبنائنا الطلبة الأمر الذي يؤكد وجود جيل من المبتكرين وصناع التغيير في المجتمع». وجمعت منصة ابتكارات طلابية مشاريع متميزة حيث تحدث خليفة الزيودي من ثانوية التكنولوجيا بأنه عمل مع اثنين من زملائه على التركيز على مياه البحر، وقال «صنعنا نموذجاً لغواصة مبتكرة استغرقت منا وقتاً واستطعنا تطويرها لتتحمل ضغطاً واهتزازاً أقل».


تصميم وابتكار غواصة


وجمعت منصة ابتكارات طلابية مشاريع مميزة حيث تحدث خليفة الزيودي من ثانوية التكنولوجيا بانه عمل مع اثنين من زملائه على التركيز على مياه البحر، وقال طموح دولتنا ان نصل بأفكارنا الى البعيد واستكشاف الجديد ووجدنا ان اعماق البحر تحمل من الاسرار والاكتشافات الامر الكثير مما جعلنا نصنع نموذجا لغواصة مبتكرة استغرقت منا وقتا واستطعنا تطويرها لتتحمل ضغطا واهتزازا اقل وبذلك تستطيع الوصول الى اعماق مياه البحر، حيث قام الطلبة الثلاثة بتطوير المقدمة وتصميمها على شكل بيضاوي لتكون حركتها اكثر ثباتا وعمقا وسهولة ، ويجدون ان مشروعهم له فائدة عسكرية .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات