تفاعل واسع على "تويتر" باختيار #دبي_عاصمة_الإعلام_العربي

صورة

تفاعل مغردون بشكل واسع على موقع "تويتر" مع وسم "دبي عاصمة للإعلام العربي" بعد إعلان مجلس وزراء الإعلام العرب دبي عاصمة للإعلام العربي لعام 2020 خلال اجتماعه بالدورة العادية الـ 50 بالقاهرة.

وقال مغردون إن دبي استطاعت بكل جدارة أن تكون عاصمة للإعلام العربي، نظراً إلى دورها المشهود في تفعيل هذا القطاع الحيوي والمهم في المجتمعات محلياً وعربياً، وتحفيزه للقيام بالدور المأمول منه.

من جانبه بارك سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي اختيار مجلس وزراء الإعلام العرب لدبي، اليوم، عاصمة للإعلام العربي 2020، مؤكداً أن هذا الاختيار دليل على الدور الرائد للإمارات ودبي كحاضنة للإعلام العربي والدولي.

وقال سموه على موقع "تويتر": أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قبل 20 عاماً استراتيجية دبي الاعلامية لتصبح مركزاً لصناعة الإعلام من خلال مبادرات ومشاريع إعلامية رائدة. اليوم هناك أكثر من 4000 مؤسسة إعلامية عربية وإقليمية وعالمية اتخذت من دبي مقراً لها.

وبارك إعلاميون في مؤسسات إعلامية محلية وإقليمية اختيار دبي لتكون عاصمة للإعلام العربي لعام 2020 ، وأشاروا إلى أن دبي تحتضن مجموعة واسعة من المؤسسات الإعلامية العربية على مستوى القنوات والإذاعات والصحف، كما أنها مركز إقليمي لأهم وكالات الأنباء والشركات الإعلامية العالمية وشركات الإعلام الجديد.

وأضاف المغردون أن دبي تولي اهتماماً خاصاً بصناعة الإعلام حيث تنظم سنوياً منتدى الإعلام العربي أكبر تظاهرة إعلامية في الشرق الأوسط الذي يناش مناقشة واقع الإعلام في المنطقة ومستقبل هذه المهنة، إضافة إلى منتدى الإعلام الإماراتي الذي يسلط الضوء على دور الإعلام المحلي في مواكبة المنجزات والأخبار والأحداث الوطنية.

وكتب أحد المغردين على "تويتر": نبارك اختيار #دبي_عاصمة_الإعلام_العربي لعام 2020 بموجب قرار مجلس وزراء الإعلام العرب المجتمع في القاهرة.

وقالت مغردة: لاتكتمل نهضة أي أمة من أمم الأرض الا بالابداع الفكري والاعلامي والصناعي المعتمد على الابتكار وحرية الكلمة والاختراع وهذا مايحدث الآن في دولة الYمارات فرغم المتقلبات والمتغيرات إلا ان عجلة التنمية لم ولن تتوقف باذن الله

وأشار المغردون إلى أن قيادة دولة الإمارات احتفت بالمواهب الإعلامية حيث من أنشأً  صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، جائزة الصحافة العربية التي قدمت الكثير لمهنة المتاعب، وكانت ولا تزال أفضل حافز لأصحاب هذه المهنة للتنافس فيها، لكونها باتت تشكّل حلماً لكل مشتغل في قطاع الصحافة والإعلام، لمكانتها المرموقة وقوتها في الساحة العربية.

من جهته، أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير دولة رئيس المجلس الوطني للإعلام.: " تشهد منطقتنا مستجدات وتطورات متسارعة في ظرف حسّاس، نظراً لتزايد حدة التوتر في العديد من الأزمات، وإن ما تشهده منطقتنا يحتم علينا أن نواصل العمل والتركيز على توفير كافة الإمكانيات والسبل التي تعزز من دور إعلامنا العربي لمواجهة التحديات وتعظيم الفرص والإيجابيات، والدفاع عن موروثنا وثقافتِنا ودينِنا الحنيف القائم على الوسطية والاعتدال والتسامح، ونبذ الإرهاب والتطرف.

واضاف: علينا كذلك أن نعزز من فرص تطوير قطاع الإعلام العربي، عبر تشجيع مؤسساتنا الإعلامية على تبني استراتيجيات قائمة على أدوات الإعلام الجديد، لمواكبة التطور التكنولوجي وتلبية متطلبات العصر، ضماناً لتحقيق التأثير المطلوب لخطابنا الإعلامي عربياً ودولياً".

اقرأ أيضا:

دبي عاصمة للإعلام العربي لعام 2020
الإمارات تشارك في الدورة الخمسين لمجلس وزراء الإعلام العرب بالقاهرة

حمدان بن محمد: اختيار دبي عاصمة للإعلام العربي دليل على الدور الرائد للإمارات

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات