تسجلا كأول متطوعين في صناعة الأمل والعمل الإنساني

محمد بن راشد ومحمد بن زايد يدشنان المنصة الوطنية للتطوع

■ محمد بن راشد خلال تدشين المنصة الوطنية للتطوع بحضور سيف ومنصور وعبد الله بن زايد | تصوير: محمد هشام

دشن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أحد أهم مشروعات عام الخير 2017، وهي المنصة الوطنية للتطوع الهادفة إلى تسجيل 200 ألف متطوع من المواطنين والمقيمين مع نهاية العام.

وسجّل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نفسه متطوعاً في مجال صناعة الأمل، إضافة إلى العمل البيئي، فيما سجّل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان نفسه متطوعاً في مجال العمل الإنساني.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد عبر «تويتر»: «هدفنا ترسيخ التطوع في مجتمع الإمارات خلال عام الخير وبعده، وهدفنا 200 ألف متطوع في كل المجالات قبل نهاية هذا العام». وأضاف سموه: «التطوع نبل وقيمة للإنسان، ولا يشعر الإنسان بأهميته إلا إذا أعطى بلا مقابل، ولا يشعر المجتمع بالحياة إلا إذا تكاتف وأسند القوي فيه الضعيف».

ونقلت صفحة أخبار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد عبر «تويتر» قوله: «اﻹمارات قدمت محطات عديدة في العطاء، وكسبت بقيمها اﻹنسانية الرفيعة قلوب الملايين حول العالم، والتطوع قيمة تدعم وتؤصل هذا النهج».

لقراءة أخبار أخرى إضغط هنا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات