حبس خادمة حاولت قتل خطيب صديقتها لمنعهما من الخروج

أدانت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات في دبي اليوم خادمة إثيوبية شرعت في قتل خطيب صديقتها بعد منعهما من الذهاب إلى مقهى فندقي، وأمرت بحبسها سنتين والإبعاد عن الدولة بعد تنفيذ مدة العقوبة.

وبينت التحقيقات أن الخادمة حاولت بكل الطرق ترجيح رأيها وصديقتها خطيبة المجني عليه، بالذهاب إلى المقهى الفندقي، ولما فشلت في ذلك قررت الانتقام منه لتسببه بإفشال مخططها مع صديقتها، فعادت مسرعة إلى شقتها وأحضرت سكيناً وطعنت به الشخص المذكور محاولة قتله، لولا نقله إلى المشفى للعلاج.

وأفاد المجني عليه وهو أربعيني عربي، في النيابةَ العامةَ، أنه بينما كان ينتظر خطيبته التي تربطها علاقة صداقة مع المتهمة، تفاجأ بحضور الأخيرة معها، حيث لم يكن يتوقع ذلك، ولما علم بنيتهما التوجه إلى مقهى فندقي، نهى خطيبته عن ذلك، وأمرها بعدم الذهاب مع صديقتها التي  همست وقتها في أذنها، أن تخدعه، وتخبره أنهما لن يذهبا، ثم بعد ذلك يمضيان إلى حيث ينويان، إلا أن المجني عليه سمع خطتهما، وكرر نهيه ثانية، حتى نشبت مشادة كلامية  بينه وبين الجانية  التي عادت سريعاً إلى شقتها وأحضرت سكيناً طعنته به في مقتل، فاخترقت تجويف صدره وأحدثت إصابة في إحدى رئتيه، ونزيفاً،  قبل أن يتم استدعاء سيارة الإسعاف والشرطة إلى مكان الجريمة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات