تعرض 3 مسلسلات عربية إلى جانب إنتاجات هندية مدبلجة

«زي ألوان» قناة ترفيهية جديدة تنطلق من دبي

تحت شعار "لوّن حياتك" أطلقت شركة زي للمشاريع الترفيهية أول من أمس العنان لقناتها الجديدة "زي ألوان" من دبي، والتي جاءت عقب إطلاق الشركة لقناة "زي أفلام" المخصصة لعرض الأفلام السينمائية الهندية المدبلجة إلى العربية على مدار 24 ساعة.

لتلون شركة زي بذلك الشاشة الفضية بقناة جديدة استثمرت فيها مبلغ 100 مليون دولار أميركي لتعزز بها الحضور المتنامي للإنتاج الهندي السينمائي والدرامي في المنطقة العربية.

قناة "زي ألوان" بدت مختلفة في محتواها بعض الشيء عن بقية القنوات التابعة للشركة، حيث تستعد حالياً لبدء بثها بما يزيد على 180 ساعة من المحتوى الجديد شهرياً، إلى جانب 3 مسلسلات عربية يتم عرضها حصرياً على القناة.

خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته الشركة أول من أمس في فندق العنوان بوسط المدينة، أكد موكوند كايري المدير الإقليمي لشركة "زي للمشاريع الترفيهية" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان أن القناة الجديدة لقيت خلال فترة بثها التجريبي تجاوباً من الجمهور العربي في الخليج، مشيراً الى نية شركته العمل رسمياً على تعزيز شبكة برامج القناة عبر التركيز على عرض البرامج والمسلسلات العربية بشكل رئيسي.

وقال: "تفرد القناة بعرض مسلسلات عربية انتجت في الخليج إلى جانب الإنتاجات الهندية المدبلجة سيسهم في إرساء توجه جديد لمفهوم الترفيه التلفزيوني العائلي في المنطقة".

يتضح من خلال الإعلان القصير الذي عرضته الشركة خلال المؤتمر، أن جعبة القناة مليئة بمسلسلات عربية وخليجية، على رأسها مسلسل "هندستاني" الذي يعد أول كوميديا موسيقية سعودية، ومسلسل "بنات الجامعة" الجزء الثاني لمسلسل "بنات الثانوية" الذي عرض في رمضان 2011، ومسلسل "بنات العيلة" الذي عرض في رمضان الماضي.

 فيما لم تغب المسلسلات الهندية عن قائمة القناة التي اختارت منها مسلسل "ملكة جانسي" الذي يروي قصة الأميرة المحاربة راني لاكمي باي، ومسلسل "الوعد" الذي يستعرض حياة ثلاث شقيقات يجتمعن سوياً بعد وفاة ذويهن، ومسلسل "لالي" الذي تكتشف بطلته الجانب الإيجابي للحياة رغم معاناتها ظروف الفقر والشقاء.

معيار جديد

 

في معرض تعليقه على الحدث، قال باتريك سماحة نائب الرئيس لشؤون التسويق والمبيعات في قناة "زي ألوان" ومدير عام قناة "زي أفلام" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان: "إطلاق "زي ألوان" يرسي معياراً جديداً في القطاع التلفزيوني العربي باعتبارها تركز على عرض برامج الترفيه العائلية".

وأكد أن القناة تتيح الفرصة أمام المبدعين العرب لإيصال مواهبهم إلى الجمهور، مشيراً فقي الوقت ذاته إلى أن المزايا التسويقية للقناة تكمن في تنوع برامجها بين المسلسلات العائلية والبرامج الترفيهية".

في رده على سؤال للبيان حول نيه القناة انتاج مسلسلات درامية خاصة بها مستقبلاً، قال: "نحن الآن بصدد قراءة ردة فعل الجمهور حيال القناة الجديدة، وطبيعة محتواها، وبالنسبة للإنتاج فمن المبكر الحديث عنه الان، الا أن ذلك لا ينفي وجود نية لدينا لإنتاج مسلسلات تتناسب مع توجهات القناة وطبيعة متطلبات الجمهور".

comments powered by Disqus
خدمة RSS LinkedIn يوتيوب جوجل + فيسبوك تويتر Instagram
متوفر في App Storeمتوفر في Google Play

الأكثر شعبية

اقرأ أيضا

مجلة أرى

اختيارات المحرر

  • بالي ..جزيرة الجنة الاستوائية

    مقاطعة بالي (بالإندونيسية: Bali‏) هي إحدى مقاطعات إندونيسيا، وغالبية سكانها من غير المسلمين. يوجد فيها تكوين صخري يعد من أحد معالمها المهمة اسمه تاناه لوط وكانت تسمى بجزيرة النهود.

  • دبي السعادة.. تأصيل الفرح

    كرنفال دبي للسعادة، هو أحد الفعاليات المولودة من رحم الفرح بفوز دولة الإمارات بلقب أسعد شعوب العالم

  • فقط في دبي.. ملعقة بوظة بـ3000 درهم

    في مدينة اشتهرت باحتضانها لأكبر ناطحة سحاب في العالم، وأكبر مركز تسوق في العالم، وحتى أغلى كب كيك في العالم، لن تتفاجأ بسماع بأن أحد مقاهيها يبيع ملعقة بوظة بمبلغ 2999 درهم ما يعادل 816 دولار أميركي.

  • «تلودي» ظاهرة مزعجة أم رسالة لطريق الثراء

    مروان تلودي شخصية أو بالأحرى ظاهرة انتشرت مؤخرا على شبكة الانترنت بشكل ملفت، وحققت شهرة إيجابية وسلبية معا بين المستخدمين، إذ يصفه البعض بالمزعج، والمحتال والكاذب وغيرها من المواصفات التي دخلت حيز السخرية، فيما يمدح البعض الدروس التي يمنحها في فيديوهات قصيرة حول أسهل الطرق للربح عبر الانترنت.

  • منتجع «فيتافيلي» ايقونة جميرا في فردوس المالديف

    بعيداً عن جو المدن الصاخب ودورة الحياة السريعة، بعيدا عن ضغوطات العمل وضجة الطرق.. هناك في جزر المالديف، حياة من نوع

تابعنا علي "فيس بوك"