شهد ورش عمل وتوقيعات كتب

القطامي يزور جناح «الثقافة» في معرض الشارقة للكتاب

صورة

زار معالي حميد بن محمد القطامي وزير التربية والتعليم جناح وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع أول من أمس حيث استمع أثناء جولته بجناح الوزارة إلى شرح من بلال البدور الوكيل المساعد لشؤون الثقافة والفنون بالوزارة عما يحتويه الجناح من أعمال إبداعيه وثقافية ضمت أكثر من 127 عنواناً مختلفاً من سلاسل إصدارات، وتراثيات، وإبداعات شابة، وترجمات، إضافة إلى إصدارات الوزارة بالتعاون مع اتحاد كتاب وأدباء الإمارات.

وأثنى معالي حميد القطامي على الجناح وما يضمه من مطبوعات، وخدمات ثقافية ومجتمعية مشيداً بدور الوزارة في الحركة الثقافية في الدولة.

اصدارات الوزارة

وفي الوقت نفسه، شهد جناح وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في معرض الشارقة الدولي للكتاب توقيع مجموعة جديدة من إصدارات الوزارة، ضمن سلسلتي "إصدارات" و"إبداعات شابة" بفئاتها الخاصة بالرواية والقصص القصيرة ألفها مجموعة من المبدعين الإماراتيين.

وكان من أبرز الكتب التي شملتها حفلات التوقيع؛ توقيع الروائية باسمة يونس لروايتها الرومانسية "لعله أنت" والصادرة باللغة الانجليزية، كما وقع الكاتب الإماراتي حمدان محمد كتابه "مغامرات شيبال"، في طبعته الجديدة صادرة أيضا عن وزارة الثقافة.

وقال حمدان محمد إن الوزارة نجحت في دعم المواهب الشابة وإبرازها، وتجميع الإبداعات الأدبية الشبابية وتسليط الضوء عليها نقدياً وإعلامياً، والترويج للآداب والقراءة وأهميتها بين الأجيال الشابة، ودعم ثقة المبدعين بما يقدمونه من إبداعات وإمكانية تحقيق الشهرة الأدبية من خلالها، وحماية أفكار المبدعين وصقلها واستكشافها عبر قنوات مناسبة ومتخصصة.

فهرس الإمارات

كما نظم جناح الوزارة ورشة عمل تعريفية بمشروع فهرس الإمارات تناولت التعريف بالمشروع وأهميته والخدمات التي يقدمها للباحثين، إضافة لعرض العديد من المزايا منها المساهمة في تحقيق التكامل بين المكتبات وترشيد ميزانياتها، وتقديم خدمات تسهم بشكل كبير في دعم العمل الفني للمكتبات المرتبطة بالفهرس، إضافة إلى الارتقاء بجودة التسجيلات البيليوغرافية من خلال المساهمة في الضبط الاستنادي، وإمكانية إتاحة الفهرسة المتعاونة التي تحل مشكلة قلة المفهرسين المتخصصين في المكتبات، وتحد من تكرار الجهد في عملية فهرسة العناوين المتطابقة، والذي سيسهم بدوره في سرعة إنجاز فهرسة العناوين.

إشادة

وعلى صعيد آخر أشاد العديد من زوار الجناح والعارضين بمبادرات الوزارة بشكل عام وبالمشروع وفكرته واهدافه بشكل خاص وطالب البعض من العارضين لدول عربية أخرى الاستفادة من المشروع واطلاعهم على أفضل الممارسات لوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، كما أشاد العديد من الجمهور زوار الجناح بدور الوزارة في دعم المواهب حيث أشارت حنان الشامسي إحدى زائرات الجناح إلى أن برنامج الإصدارات في سلسلتي الشعر والرواية وابداعات شابة وغيرها من المبادرات، يمثّل دوراً هاماً في رعاية ودعم وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع للشباب الإماراتيين من المبدعين في مجالات التأليف الأدبي بكافة أجناسه من شعر وقصة ورواية ومسرح ونقد وغيرها، والساعين لنشر أعمالهم الأدبية والمؤمنين بقدراتهم الإبداعية.

وأضاف عمرو يوسف مسؤول بإحدى دور النشر المشاركة في المعرض الذي تفقد بعض الأجنحة وجال بينها حتى حط به الرحال في جناح الوزارة، فاطلع على العديد من الإصدارات سواء الخاصة بمشاهير الكتاب الإماراتيين أو المعروضة في ركن الناشئة وأبدى إعجابه بما توليه الوزارة من أهمية للشباب الإماراتي المبدع وأشاد بجودة المطبوعات، ويقول عمرو إن وزارة الثقافة والشباب تؤدي واجباً وطنياً نحو إبراز المواهب الوطنية ضمن الثقافة الإماراتية ووضعها في صورة مضيئة أمام شعوب العالم.

يختتم فعالياته مساء اليوم والرواية الإماراتية والخليجية الأكثر مبيعاً

 

يختتم معرض الشارقة الدولي للكتاب فعاليات دورته الـ 31 ، الممتدة منذ السابع من الشهر الجاري، مساء اليوم وأكثر ما لفت الانتباه في الكتب الأكثر مبيعاً لدى أبرز دور النشر فيه هو تصدر الرواية المرتبة الأولى، وظاهرة الإقبال الكبير على الروائيين الإماراتيين والخليجيين من جيل الشباب بالمنطقة خاصة ما بين 15 و35 عاماً، على الرغم أن عدداً كبيراً من هؤلاء الكتّاب لم يسلط عليهم الضوء من قبل الإعلام المرئي والمطبوع، حيث إن الانتشار الواسع تحقق لهم من خلال وسائل الاتصال الإلكتروني وفي مقدمتها تويتر والفيسبوك.

ويكفي الوقوف لبعض الوقت أمام أية دار محلية أو عربية ممن نشرت أعمالهم، لتلّمس الإقبال الكبير عليها، أو بالأحرى الازدحام أمامها. ولا يغيب عن المتابع لأيام المعرض الفارق الكبير بين إقبال العنصر النسائي على اقتناء الكتب مقارنة بالذكور، خاصة من قبل جموع طلبة مدارس المرحلتين الإعدادية والثانوية التي كانت تزور المعرض، لترجح الكفة لصالح العنصر النسائي. والبادرة الأخرى هي العلاقة التفاعلية والمصداقية بين الجمهور وكاتبهم المحلي.

وفي جولة سريعة على بعض أبرز دور النشر التي تهتم بالإصدارات الإبداعية الأدبية، للتعرف على الكتب الأكثر مبيعاً خلال أيام المعرض العشر، أفادت الدور بما يلي:

دار كـتّاب للنشر ــ الإمارات

الرواية: "اسبريسو" لعبدالله النعيمي

اجتماعي: "يسار جهة القلب" للدكتور حمد الحمادي،

سيرة: "37 درجة مئوية ــ أوراق طالب طب" للدكتور عمر الحمادي، قصص قصيرة: "جميرا Made in" لكلثم صالح، و"فلسفة مراهق" لناصر الجابري.

 

دار الساقي للنشر ــ لبنان

الرواية: "لوعة الغاوية" لعبده خال (سعودي)، و"شريد المنازل" للدكتور جبور الدويهي (لبناني)

الفكر: "الكتاب والقرآن" و"السنة الرسولية والسنة النبوية" لمحمد شحرور (سوري).

 

دار رياض الريس ــ لبنان

الرواية: "طبول الحب" لمها حسن (سورية)، و"شوارع العالم" لحنان جاسم حلاوة (عراقي)

الفكر: "شخصيات عرفتهاوحاورتها، أحاديث في الفكر والفن والسياسة" لنجم عبدالكريم (عراقي)

السياسة: "أميركا والإبادات الجنسية" - 400 سنة من الحروب على الفقراء والمستضعفين في الأرض" لمنير العكسي (سوري).

 

جداول للنشر والتوزيع ــ لبنان

الصحة: "مختلف ــ طفل الاسبرجر: مختلف لكن ليس أقل" لهناء حجازي (سعودية)

الفكر: "الدعوة الوهابية والمملكة العربية السعودية" لديفيد كمنز (بريطاني)

السيرة: "يوميات الدبدبة ــ أول مذكرات يومية في حروب الملك عبدالعزيز لتوحيد السعودية" ليوسف ياسين (سعودي).

 

دار الجمل ألمانيا

الرواية: "وترمي بشرر .." لعبده خال (سعودي)، و"لوليتا" لفلاديمير نابوكوف

دراسة: "العرب من وجهة نظر يابانية" لنوبو أىي نوتوهارا (ياباني).

 

دار الحوار للانتشار ــ سوريا

الرواية: "طوي بخيتة" و"بنت المطر" لمريم الغفلي، و"سلطانة الحكايات" لعدنان بنيازا (تركي)

النفس: "فن الوجود" لإيريش فروم (ألماني).

 

دار ورد للطباعة ــ سوريا

الرواية: "المخطوط القرمزي" لأنطونيو غالا (اسباني)، و"الموت" لفلاديمر بارتول (سلوفاني)، و"طوق الياسمين" لواسيني الأعرج (الجزائر)، و"طوارق" لألبرتو بانكت فيكيروا (اسباني).

 

دار الآداب لبنان

الرواية: "أصابع لوليتا" لواسيني الأعرج (جزائري)، رشحت لجائزة بوكر، و"سينالكول" لإلياس خوري (لبناني) رشحت لجائزة بوكر، و"نسيان.كوم" لأحلام مستغانمي (جزائرية)، و"قوقعة يوميات متلصص" لمصطفى خليفة (سوري).

 

دار الشروق مصر

الرواية: "الفيل الأزرق" لأحمد مراد (مصري)، و"28 حرف" للفنان أحمد حلمي (مصر)، و"باب الخروج" لعزالدين شكري (مصري)، و"مجنون الحكم" لسالم حميش (مغربي).

 

دار الفارابي لبنان

الرواية: "أحببتك أكثر مما يبنغي" لأثير عبدالله (سعودية)، و"قلبي ليس للبيع" لليلى المطوع (بحرينية)، و"كمائن العتمة" لفاطمة المزروعي (إماراتية)، و"حب في الزحام" لتهاني الهاشمي (إماراتية).

شعر: "ليتها تقرأ" لخالد الباتلي (سعودي)

 

دار بلومبريز مؤسسة قطر للنشر

الرواية: "مولانا" لابراهيم عيسى (مصري)، و"عدّاء الطائرة الورقية" لخالد حسين (أفغانستان)، و"القرصان" لعبدالعزيز آل محمود (قطري)، و"رواية الأفلام" لإيرنان ريبيرا لتيلير (تشيلي).

 

الدار العربية للعلوم لبنان

الرواية: "قناديل ملك الجليل" ملهاة و"عَـوْ الجنرال لا ينسى كلابه" لابراهيم نصر الله (فلسطين)، و"مئذنة في ريجنت بارك" لليلى أب العلا (سودانية)، و"شفرة دافنشي" لدان براون (أميركي)

 

مكتبة دبي للتوزيع الإمارات

الشعر: "عويشة (فتاة العرب) الأعمال الكاملة"

النفس: "موعد مع الحياة" و"لون حياتك" للدكتور خالد بن بن صالح المنيف (سعودي)

وللأطفال نصيب

 

خصص الجناح السعودي في المعرض ركنا للأطفال من 2 8 سنوات ومن 8 إلى 16 سنة. وكان الأطفال خلال أيام المعرض إما يلعبون بالألعاب التعليمية الترفيهية التي بعضها حروف والبعض الآخر ألوان وأقلام، أو يقرأون القصص والكتب المتنوعة خاصة للمرحلة الأكبر التي تتنوع بين تطوير الذات وقصص الأنبياء، وفن التعامل مع الأصدقاء والمجتمع وكيفية استغلال أوقات الفراغ. إلى جانب إقامة المسابقة حيث يحصل كل طفل قام بقراءة قصة ولخصها على جائزة، وبلغ عدد الأطفال الذين شاركوا أكثر من 25. أما الجوائز فكانت مجموعات قصصية.

 

لقاء مع وهبي

 

استضافت إذاعة الشارقة بالأمس الشاعر والإعلامي زاهي وهبي، الذي أعرب خلال اللقاء عن إعجابه بالمعرض والأعداد الكبيرة من الزوار متمنياً أن يحظى الكتاب باهتمام أكبر من السنوات الماضية، كما تحدث عن دور الناشرين ووجوب الاهتمام بتسويق الكتاب بطريقة حرفية ومتطورة، وأشار إلى أن الناشر لا يزال بعيداً عن عالم الثقافة، والعديد منهم لا يدركون أن مهنة النشر تتطلب ثقافة ومعرفة وتقنيات متطورة في عالم التسويق. وبمعنى آخر فن النشر تجارة، لكنها تجارة متخصصة بالمعرفة والعلم، علما أن التجارة ليست عيباً.

 

 

رثاء شاعرة

 

احتفت دار الواضح بالشاعرة الإماراتية الراحلة أسماء الفهد مساء أمس في جناحها بتوزيع كتابها حيث كان من المؤمل أن توقع كتابها لولا القدر الذي أودى بحياتها قبل يوم واحد من صدور مجموعتها الشعرية "تراتيل لوجه الوطن". وقال الناقد فلاح الكبيسي "لم يمهلها القدر أن ترى الشاعرة الراحلة هذا العمل في هذه الأيام التي يقترب فيها العيد الوطني الـ 41 لتأسيس دولة الإمارات". وقال مدير الدار د. عبد الرحمن الجابري " نرجو من كل من يقرأ الديوان الدعاء لها بالرحمة والمغفرة".

دار كلمات تحتفل بمرور5 أعوام على تأسيسها

 

احتفلت كلمات للنشر المتخصصة بإصدار كتب الأطفال بمناسبة مرور خمسة أعوام على تأسيسها وبتكريم فريق العمل والمؤلفين والرسامين من الإماراتيين والعرب على النجاحات التي تحققت خلال هذه الفترة.

حضر الحفل الذي أقيم في جناح دار كلمات بمعرض الشارقة الدولي للكتاب الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي المؤسس والرئيس التنفيذي لدار كلمات للنشر وعدد من الكتاب والأدباء الإماراتيين والرسامين والناشرين المحليين والعرب والدوليين إضافة إلى مجموعة من كبار ضيوف معرض الشارقة الدولي للكتاب والإعلاميين. ويعود تأسيس "كلمات" إلى عام 2007 بمبادرة من الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي بهدف توفير كتاب للطفل العربي يتمتع بجودة عالية من ناحية المضمون والرسومات والإخراج.

وقالت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي المؤسس والرئيس التنفيذي لدار كلمات للنشر إن مشاركة دار كلمات هذا العام في معرض الشارقة الدولي للكتاب تحمل طابعاً خاصاً، حيث تتزامن مع إحياء كلمات للذكرى السنوية الخامسة لتأسيسها والاحتفال بمرور خمسة أعوام من النجاحات، مؤكدة تواجد كلمات في المعرض يعني تجديد الالتزام بالمضي قدمًا في تعزيز وتطوير كتب الأطفال باللغة العربية.

من فعاليات اليوم

 

00 ذ 8:15

ملتقى الكتاب

التاريخ سرد المعرفة

د. نور الدين الصغير - فيصل دراج

د. محمد عبد الوهاب

7:00 ذ 8:00

ملتقى الأدب

مع الرعيل الأول من أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم

«لمحات قرآنية» محمد سعد خلف الله الشحيمي

8:30 م

ملتقى الكتاب

ثقافة التغيير حوار مع الآخر

الحبيب السالمي/ محمد مصطفى شردي / فؤاد قنديل

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon