شرطة دبي تؤكد تجريم هذه الأفعال وتحذر منها

روسية تخاطر بحياتها وصديقها نظير سيلفي "التحدي"

دفعت الرغبة في حصد أكبر عدد من الإعجاب والمتابعين على موقع التواصل الاجتماعي فتاة روسية إلى تصوير لحظات توقف الأنفاس في أحد الأبراج في دبي، ضاربة عرض الحائط بكافة وسائل الأمن والأمان لها ولصديقها لمجرد تصوير لقطات أطلقا عليها "سيلفي التحدي"، والتي انتشرت بشكل كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي وعبر وسائل إعلام عالمية تناقلت الخبر.

وتفصيلاً قال اللواء خليل ابراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي إن هذه الأفعال الخطرة مجرمة قانوناً ولا يمكن قبولها تحت أي ظرف أو مبررات، مشيراً إلى أن مثل هؤلاء يضحون بحياتهم من أجل حصد المعجبين دون النظر إلى ماهية ونتيجة ما يفعلون وأي خطأ في لحظة قد ينهي حياتهم لا محالة، مؤكداً أن اختيار دبي يأتي بهدف تحقيق أعلى نسبة انتشار وشهرة نابعة من المكانة العالمية التي تحظى بها الإمارة.
وأضاف اللواء المنصوري أن شرطة دبي حذرت مراراً وتكراراً من القيام بالحركات الخطرة فوق الأبنية والأبراج الشاهقة في دبي،  وأن الشخص الذي يقوم بهذه الأفعال يقع تحت طائلة المساءلة القانونية بتعريض حياته وحياة الآخرين للخطر، مشيراً إلى أن الفتاة التي ظهرت في الفيديو الذي نشرته على موقعها على الانستغرام وحصد ملايين المتابعين من الجنسية الروسية وأنها حضرت إلى الدولة بتأشيرة زيارة وغادرت بعد تصوير الفيديو وقبل نشره بأيام معدودة، محذراً من مغبة القيام بهذه الأفعال.

ويظهر فيديو " سيلفي" التحدي قيام فتاة روسية تدعى فكي اودينداكوفا 23 سنة ممسكة بيد صديقها من نفس الجنسية على ارتفاع ما يقارب من ألف قدم أعلى برج كاين في دبي محاولة الاستعراض عبر التدلي بجسمها خارج البرج ودون وجود أي إجراءات أمن وسلامة، وبدا صديقها ممسكاً بيد واحدة من أجل التقاط مجموعة من اللقطات ومقاطع فيديو لوضعها على صفحتها الشخصية على الانستغرام والتي وصل عدد متابعيها 3 ملايين شخص، فيما تعمل الفتاة عارضة وتهتم بنمط الحياة الصحي.

وذكرت الفتاة عبر صفحتها على الانستغرام تعليقا على الفيديو "كلما شاهدت هذه اللقطات لا أصدق أنني استطعت فعل ذلك" فيما توالت ردود الأفعال السلبية من المتابعين لصفحتها والذين أكدوا أنه لا يوجد أي مبرر للقيام بهذه الأفعال التي قد تودي بحياة الإنسان في لحظة.

 

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon