تكريس لمعاني البذل والعطاء

أكد الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي مدير عام وكالة الإمارات للفضاء أن «يوم زايد للعمل الإنساني» محطة عالمية للعطاء الإنساني ومناسبة لتكريس معاني البذل والعطاء والمحبة والتسامح التي غرسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه - في شعب الإمارات.

وقال الأحبابي إن يوم زايد للعمل الإنساني الذي يصادف 19 رمضان يعتبر من أهم المبادرات التي تشجع شعب الإمارات على عمل الخير وتسطير أروع قصص البذل والعطاء والتسامح.

وأكد أن نهج زايد عزز مكانة الدولة عالميا في الخير والعطاء وأصبحت من خلاله قدوة في العمل الإنساني والتسامح وتصدرت أعلى المراتب ضمن مؤشرات المنح الإنسانية والإغاثية خلال الأعوام الماضية.

تعليقات

تعليقات