3 ملايين درهم لبرامج «الهلال» الصحية في عام زايد

بلغت قيمة البرامج الصحية التي قدمتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي للحالات الإنسانية، التي تشرف الهيئة على علاجها خلال عام زايد نحو 3 ملايين درهم.

وتواصل الهيئة وبالتعاون مع الشركاء الداعمين لمشاريع الهلال الأحمر الإنسانية من كبار المحسنين والمتبرعين تفعيل مبادرة علاج الحالات الإنسانية عبر الرسائل النصية القصيرة، التي أطلقتها الهيئة مؤخراً.

وأكد راشد مبارك المنصوري نائب الأمين العام للشؤون المحلية في هيئة الهلال الأحمر أن الهيئة وضمن التوجيهات السامية للقيادة العليا للهلال الأحمر تعمل على تحقيق انتشار أوسع للشرائح، التي ترعاها محلياً وإحداث نقلة نوعية في مستوى الخدمات الموجهة للأسر المتعففة والأرامل والأيتام وطلاب العلم المحتاجين وأصحاب الهمم وتقديم مساعدات طبية عاجلة للحالات المرضية المستعصية.

ووفقاً لأحدث تقرير عن الحالات الإنسانية صدر عن هيئة الهلال الأحمر فإن عدد الحالات الإنسانية المسجلة لدى إدارتي المساعدات المحلية وجمع التبرعات، التي قامت الهيئة بتوفير العلاج الطبي لها بلغت 29 حالة مرضية مستعصية، وتحتاج لعلاج ضروري لفترات طويلة وتقديم الدعم المالي لها.

وتعمل الهيئة على تبني حالة إنسانية مرضية كل أسبوع لتوفير المساعدة المالية العاجلة لها عبر الرسائل النصية القصيرة، وفق معايير معينة وضعتها لاختيار الحالات الإنسانية المحتاجة للمساعدة الطبية وتوضيح المبلغ المطلوب لعلاج تلك الحالات، كما تناشد الهيئة الشركاء الداعمين للمشاريع الإنسانية للهلال الأحمر متابعة دعمهم الإنساني لمساندة الحالات الضعيفة.

تعليقات

تعليقات