#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

تزامناً مع «عام زايد»

«طرق دبي» تروي قصة «متحف الاتحاد» في فيلم وثائقي

أنتجت هيئة الطرق والمواصلات بدبي فيلماً وثائقياً حول «متحف الاتحاد» تزامناً مع احتفالات الدولة بـ «عام زايد»، ليروي قصة بناء هذا الصرح الكبير الذي أمر بتشييده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ليكون شاهداً على القيمة التاريخية للموقع الذي تم فيه توقيع وإعلان تأسيس اتحاد دولة الإمارات العربية، على يد المغفور لهما بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وأخيه الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيّب الله ثراهما، وإخوانهما حكام الإمارات المؤسسين، وتحويله إلى مركز إشعاع حضاري يسهم في التعريف بمراحل تأسيس الاتحاد وما واكبها من تحديات وإنجازات، إلى جانب غرس وتأصيل مفهوم وقيمة الاتحاد في نفوس الأجيال القادمة.

وأوضحت هيئة الطرق والمواصلات أن العمل الوثائقي سيتم بثه بالتعاون مع المكتب الإعلامي لحكومة دبي عبر حسابه على موقع «يوتيوب» وكذلك حساب الهيئة على الموقع ذاته، علاوة على نشر مقاطع من الفيلم عبر حسابات كل من الهيئة والمكتب الإعلامي على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة، في حين سيتم توزيع الفيلم على الفضائيات الإماراتية لبثها عبر شاشاتها.

وأعرب مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق ‏والمواصلات بدبي، عن اعتزاز الهيئة بشرف المشاركة في تشييد هذا الصرح الحضاري المتمثل في متحف الاتحاد، وقال إن فكرة الفيلم الوثائقي جاءت لتحفظ في ذاكرة المجتمع تفاصيل هذا المشروع الوطني الكبير والتعريف على نطاق واسع بكل ما يرمز له من أهمية تاريخية كون «دار الاتحاد» هي النقطة التي شهدت اللحظات الأولى للميلاد الرسمي لدولة الإمارات على يد الآباء المؤسسين، موضحاً أن خروج العمل الوثائقي إلى النور يأتي متزامناً مع احتفالات دولة الإمارات بالذكرى العطرة للأب المؤسس في «عام زايد» واحتفاءً بالإنجاز التاريخي الكبير الذي قدمه لأبناء شعبه بتأسيس دولة الاتحاد.

القصة كاملة

«إنها قصة المجد والعز والعزيمة لقادة صنعوا التاريخ لوطن شامخ... رفعوا رايته في الأفق خفاقة... إنها قصة وطن جمعته روح الاتحاد» بهذه الكلمات بدأ فيلم «متحف الاتحاد» الذي يحكي على ما يقارب الساعة، التفاصيل الكاملة لبناء «متحف الاتحاد» منذ اليوم الأول لاعتماد التصاميم الخاصة بالمشروع في يناير 2014، وتكليف هيئة الطرق والمواصلات بتنفيذه على مساحة 26 ألف متر وبتكلفة 600 مليون درهم، مروراً بمراحل التجهيز، واستعراض التحديات التي واجهت أعمال الإنشاءات لإقامة المتحف مع المحافظة على الشكل التاريخي للمنطقة.

ويتتبع الفيلم خطوات التنفيذ المختلفة للمتحف وصولاً إلى يوم افتتاحه تزامناً مع احتفالات اليوم الوطني الـ 45 لدولة الإمارات في الثاني من ديسمبر عام 2016، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، حيث التقطت لأصحاب السمو الشيوخ صورة تذكارية، بجانب سارية العلم في تكرار للمشهد نفسه للصورة، التي التقطت في الثاني من ديسمبر عام 1971، للمغفور لهم بإذن الله تعالى الآباء المؤسسين للاتحاد.

متابعة

واستعرض العمل الوثائقي الدعم الكبير الذي قدمه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لمشروع المتحف، ومتابعة سموه المستمرة لمراحل تنفيذه، كما استعرض تفاصيل الجوانب الهندسية للمشروع وأعمال الإنشاءات الخاصة بالمتحف الذي تم بناؤه على مساحة 26 ألف متر مربع، تحت سطح الأرض للمحافظة على الشكل التاريخي للمنطقة، كما استعرض الفيلم فكرة المشروع التي تمحورت حول الحفاظ على المتحف القديم، وإضافة ثلاثة أقسام ملحقة هي المتحف الدائم، وقاعة المحاضرات وغرف الخدمات.

وسرد الفيلم الوثائقي قصة المتحف وما يحمله من قيمة تاريخية مهمة من خلال لقاءات مع جانب من أعضاء المجلس الاستشاري لمتحف دار الاتحاد، شملت معالي محمد أحمد المر، رئيس المجلس الاستشاري لمتحف الاتحاد، معالي محمد القرقاوي، وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، ومعالي عبد الرحمن العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون، ومعالي الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، ومطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق ‏والمواصلات بدبي.

ذاكرة وطن

وأكد معالي محمد أحمد المر رئيس مجلس أمناء مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم من خلال الفيلم الرمزية المهمة لموقع المتحف الذي شهد ميلاد اتحاد الدولة والجهد الكبير الذي واكب ارتفاع البناء في مسيرة التنمية المباركة من قبل المغفور لهما بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، وإخوانهما حكام الإمارات المؤسسين.

تعليقات

تعليقات