العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سجادة حريرية بـ81 مليون عُقدة تُنجز في عام

    «واحة السجاد والفنون» يواكب عام زايد بفعاليات استثنائية

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    يواكب معرض واحة السجاد والفنون، إحدى أبرز فعاليات مهرجان دبي للتسوق 2018، عام زايد، بنحو 14 فعالية استثنائية في مركز دبي التجاري العالمي، أهمها كما أكد عبدالرحمن عيسى، رئيس اللجنة المنظمة لمعرض واحة السجاد والفنون، لـ«البيان» أنه سيتم إطلاق مشروع تصنيع سجادة يدوية من الحرير على مدار 12 شهراً، بمواصفات قياسية أبرزها وجود 81 مليون عُقدة في السجادة، وذلك بما يُؤهلها لدخول موسوعة غينيس في ديسمبر المقبل، وذلك وسط توقعات بمشاركة نحو 8 آلاف متطوع في صناعة السجادة من مختلف إمارات الدولة.

    خطة

    ويقول عبدالرحمن عيسى، رئيس اللجنة المنظمة لمعرض واحة السجاد والفنون، لـ«البيان»: سيتم إزاحة الستار عن المشروع قريباً في مقر معرض واحة السجاد والفنون، ضمن قاعتي الشيخ سعيد (3،2)، في مركز دبي التجاري العالمي، وستحمل السجادة المتفردة صورة للشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، رحمه الله، إضافة إلى شعار عام زايد، وهناك خطة عمل واضحة ودقيقة، لا سيما وأن جميع إمارات الدولة ستشترك في إنجاز هذا العمل اليدوي الاستثنائي.

    تصنيع

    وحول مراحل تصنيع السجادة وبرامج المُصممة لتدريب المتطوعين، أوضح عبدالرحمن عيسى، أن السجادة ستمر في 7 مراحل أثناء تصنيعها، بما يتيح لكل إمارة المشاركة بأكبر عدد ممكن من المتطوعين، وقال: تدريب المتطوعين على صناعة السجاد لم يعد تحدياً كبيراً بالنسبة لنا، لا سيما وأننا خضنا التجربة ذاتها سابقاً مع نحو 4 آلاف مشارك ضمن مشروع «نسيج الولاء»، حيث قام فريق متخصص وعلى درجة عالية من الاحتراف بالإشراف على عمليات التدريب بأكملها للنساء والرجال.

    وأضاف: سيتم توثيق جهود جميع الجنسيات والفئات والأعمار المشاركة في إنجاز هذا المشروع الفني، ضمن كتاب فاخر يعكس مشاعرنا من حب وفخر واعتزاز بزايد الخير والعطاء والإنسانية.

    فعاليات خاصة

    وبسؤال رئيس اللجنة المنظمة لمعرض واحة السجاد والفنون، عن الفعاليات الأخرى الخاصة بعام زايد، قال: استلهمنا المدخل الرئيسي لمعرض واحة السجاد والفنون في دورته الـ23، من قصر الحصن، الذي شهد ميلاد الشيخ زايد، رحمه الله، وقد استقطب عدداً كبيراً من الزوار لالتقاط الصور التذكارية، وإلى جانب ذلك يتضمن المعرض ركناً خاصاً بالوثائق والصور التاريخية، وقسماً آخر اسمه «أحفاد زايد» وهدفه تعريف الأجيال الجديدة بأساليب مرحة على إنجازات بابا زايد وإسهاماته المحلية والعربية والعالمية، وليس هذا وحسب، بل سيقوم مجموعة من الفنانين التشكيليين المحليين العرب في الخامس عشر من يناير الجاري، برسم لوحة مميزة تواكب الحدث.

    ندوة

    واستطرد: سيحظى زوار معرض واحة السجاد والفنون، بفرصة حضور ندوة بعنوان «زايد من التحدي إلى الاتحاد»، كما سيتم عرض فيلم وثائقي يتناول جوانب مهمة في حياة زايد القائد والإنسان.

    طباعة Email