تعاون مشترك بين دبي للثقافة وجمارك دبي

جدارية عام زايد تلمع جمالاً في واحة السجاد

نظمت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، من خلال فريق عيال زايد للمسؤولية الاجتماعية، «معرض عام زايد 2018» بالتعاون مع جمارك دبي على هامش «معرض واحة السجاد» الذي يجري تنظيمه في مركز دبي التجاري العالمي.

وخلال المعرض الذي أقيم خلال الفترة من 10 - 15 الجاري، نظم الفريق العديد من الفعاليات، والتي كان من أبرزها برنامج للجلسات الحوارية وورش العمل، مع إقامة ركن مكتبة زايد الذي يحتوي كتباً كثيرة تسلط الضوء على مختلف مراحل حياة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، بالإضافة إلى ذلك، تم إنشاء ركن الواقع الافتراضي، حيث تم فيه إبراز رحلة العطاء للوالد المؤسس وما حققه من إنجازات على مستوى الإمارات السبع. ولإضفاء أجواء فنية إبداعية على المعرض، حرصت دبي للثقافة على دعوة فنانين تشكيليين بارزين، وخصصت لهم ركناً لرسم جدارية «عام زايد».

دعم

وقالت خولة الياسي، قائد فريق عيال زايد في دبي للثقافة: نحن في «دبي للثقافة» نسعى لدعم مبادرات قيادتنا الرشيدة كمبادرة «عام زايد 2018» وترسيخ قيمها لدى كافة شرائح المجتمع، وتعكس هذه الفعالية جهودنا الهادفة لإبراز مآثر مؤسس دولتنا، وسيرته العطرة في دعم الإنسانية طوال حياته الحافلة بالخير والعطاء والإنجازات. إننا ندعو الجمهور لمشاركتنا في معارض من هذا النوع للاستفادة من العروض الثقافية والفعاليات التراثية، وما توفره من فرص رائعة للمعرفة والاطلاع في أجواء رائعة ومناسبة لجميع أفراد الأسرة.

جلسات حوارية

وشهد الحدث تنظيم جلسات حوارية يومية، إذ حملت الجلسة الأولى عنوان «محور المواطنة والشباب»، تحدث فيها د. جمال البح، والثانية «محور تمكين المرأة في حياة زايد» للكاتبة الإماراتية كلثم الفلاسي. وفي اليوم الثالث من المعرض، أدار فهد المعمري جلسة حوارية بعنوان «محور القيادة ووجود المغفور له الشيخ زايد، طيب الله ثراه، في منطقة العين وفترة حكمه للمنطقة من الأربعينيات لغاية الستينيات من القرن الماضي»، تحدث فيها محمد الحبسي.

بالإضافة إلى المزيد من الجلسات الحوارية استمرت طوال أيام المعرض. وعلاوة على ذلك، تمكن الزوار من متابعة خمس ورش عمل، حيث كانت الأولى مخصصة لأعمال الجبس واستمرت طوال أيام المعرض، وقدمها أحمد عثمان، وركزت على النماذج الجبسية المتنوعة.

وأقيمت ورشة تطبيقية في اليوم الأول تحت إشراف حصة سعيد جمعة من مراكز دبي للتنمية التراثية لتعليم صناعة الحقائب الوطنية. وأشرفت مزنة سويدان من مركز ند الحمر للتنمية التراثية على ورشة «مرسم وزنة»، وكانت الورشة الرابعة حول المعايير العالمية عن تنظيم الحفلات وتنسيق الزهور.

ركن القراءة

سجلت مكتبة دبي العامة مشاركة متميزة لدعم هذا المعرض من خلال ركن القراءة والمعرفة، حيث تم تنظيم العديد من البرامج والأنشطة الثقافية التي تعرض إنجازات وأعــمال الشيخ زايد، فضلاً عن ورش عمل قرائية وأخرى ثقافية عن حياة المغفور له، منها ورشة عمل عن الإمارات وحكامها، رواية قصة للأطفال عن حياة الشيخ زايد، الحكواتي يحكي قصة «القائدان البطلان»، أيضا كما احتوت المكتبة على مجـــموعة من الكتب المتنوعة والتي تسلط الضوء على جوانب عديدة من مسيرة الشيخ زايد، رحمه الله، لإتاحة الفرصة أمام الزوار للاطلاع على مسيرته التي تركت بصمات خير على البشرية.

تعليقات

تعليقات