الإمارات تقدم مساعدات عاجلة لأهالي الريان

قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أمس مساعدات إنسانية وإغاثية عاجلة لأهالي منطقة الريان بساحل حضرموت الذين يعانون ظروفاً إنسانية وأمنية صعبة بسبب الأحداث التي شهدها اليمن وذلك من أجل تخفيف معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية واستشعاراً للواجب الأخلاقي والإنساني الذي تلتزم به دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتفقد مشرف مشاريع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي خلال عملية التوزيع أحوال المواطنين وتعرف على احتياجاتهم وتلمس أوضاعهم عن كثب واستمع منهم لأهم احتياجاتهم.

واكتسبت المعونات الإغاثية التي وزعها فريق الهلال الأحمر الإماراتي أهمية خاصة بالنسبة لمئات الأسر الفقيرة والمحتاجة من أجل تخفيف المعاناة التي أورثتها فقراً شديداً وواقعاً مريراً وعبئاً هائلاً على كاهل الأسر التي لا تقوى على توفير القوت اليومي لأفرادها نتيجة انقطاع سبل الكسب والعيش.

وأكد رئيس فريق الهلال الأحمر الإماراتي عبدالله المسافري أن الفريق سيواصل جهوده الخيرة لتحسين حياة المواطنين اليمنيين وتخفيف وطأة المعاناة عن كاهلهم وذلك عن طريق الوصول إلى أكبر عدد من المستهدفين من نشاط الهلال وعملياته الإغاثية وتقديم وسائل الدعم والمساندة لتحسين ظروفهم لافتاً إلى أن عملية توزيع السلال الغذائية تأتي امتداداً لعمليات الإغاثة المستمرة في حضرموت.

وعبر أهالي منطقة الريان عن شكرهم وتقديرهم لدولة الإمارات وقيادتها وشعبها على المعونات القيمة التي تقدم في مختلف المجالات.

 

تعليقات

تعليقات