«أم القيوين الخيرية» تقدم 1.3 مليون درهم دعماً لطلبة المدارس - البيان

«أم القيوين الخيرية» تقدم 1.3 مليون درهم دعماً لطلبة المدارس

مروان المعلا

أكد الشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس مجلس إدارة جمعية أم القيوين الخيرية، على الدعم والرعاية التي يوليها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأصحاب السمو حكام الإمارات للجمعيات الخيرية.

وتسخير كافة الإمكانات لرسم البسمة والأمل على وجوه الفئات المحتاجة، وتوفير سبل الحياة الكريمة لهم، مثمناً توجيهات ومتابعة صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، ودعم سموه المتواصل للجمعية، لتقديم أفضل الخدمات للمحتاجين.

ومساعدة المتضررين والوقوف على احتياجاتهم، لافتاً إلى أنه تم دعم الطلبة بـ 1.310.000 درهم لإكمال مسيرتهم التعليمية دون انقطاع في العامين الدراسيين 2016 – 2017.

جاء ذلك خلال توجيهه في اجتماع للجنة المساعدات والزكاة، بضرورة تخصيص مبالغ مالية، تخصص للطلبة من ذوي الدخول المحدودة من كافة المراحل لدفع المبالغ المترتبة عليهم، حتى يواصلوا مسيرة تعليمهم دون انقطاع، لافتاً إلى أن هناك آلافاً من الأسر المتعففة تم تقديم المساعدات الإنسانية لها في العام الماضي.

مشيراً إلى أن نظام المساعدات الداخلية، يعتمد على دراسة حالة الأسر وظروفها المعيشية، يقوم بها باحثون وباحثات، من أجل تقديم يد العون لهم حسب حاجتهم، كشراء الأثاث المنزلي أو الأجهزة الكهربائية، أو دفع إيجار المنازل، مبيناً أن الجمعية الخيرية.

وضعت خطة مستقبلية لمشاريعها الإنسانية التي ستنفذها خلال الفترة المقبلة، مسخرة كافة الإمكانات لرسم البسمة والأمل على وجوه الفئات المحتاجة، وتوفير العيش الكريم، من خلال لجان تم تشكيلها لمتابعة البرامج، والخطط والأهداف التي أنشئت من أجلها الجمعية.

مساعدة المدارس

من جهتها، قالت حصة سهيل المدير العام لجمعية أم القيوين الخيرية، إن جمعية أم القيوين الخيرية، قدمت مبلغ 1.310.000 درهم لطلاب المدارس العاجزين عن سداد الرسوم الدراسية لسنة 2016-2017، حيث بلغ عدد المدارس 75 مدرسة على مستوى الدولة.

وذلك في إطار حرص الجمعية على تخفيف الأعباء المادية على الأسر المتعسرة مادياً، مبينة أن ذلك جاء بناء على قرار لجنة المساعدات والزكاة، وتوجيهات الشيخ مروان بن راشد المعلا رئيس جمعية أم القيوين الخيرية لدعم طلبة العلم في جميع المراحل الدراسية وتوفير المناخ الملائم لهم ليتلقوا تعليمهم بيسر، ومساعدتهم على النجاح والتفوق.

وأكدت أن الجمعية حريصة على إيصال المساعدات لمستحقيها من الأسر ذوي الدخل المحدود، وتعتبر المساعدات الطلابية جزءاً من المساعدات التي تقدمها الجمعية سنوياً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات