مستشفى الإمارات الميداني في زنجبار يبدأ تقديم خدماته

بدأ المستشفى الإماراتي الميداني التطوعي المتحرك تقديم خدمات الرعاية الصحية للمرضى في زنجبار بإشراف فريق طبي إماراتي ـ تنزاني تطوعي مشترك من العاملين في المؤسسات الحكومية والخاصة في البلدين، وذلك استجابة لدعوة رسمية من وزارة الصحة التنزانية وانسجاماً مع توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بأن يكون عام 2017 عام الخير.

شراكة

ويأتي افتتاح المستشفى الإماراتي التنزاني الميداني المتحرك في محطته الحالية في جزيرة الزنجبار لتفعيل وتحفيز الشراكة الإنسانية والعمل المشترك بين المؤسسات الصحية والتطوعية والإنسانية الإماراتية والتنزانية في إطار برنامج حملة العطاء الإنساني للوصول إلى آلاف الأطفال والمسنين في مختلف القرى الزنجبارية.

50

ويعمل في المستشفى المتحرك 50 من الكوادر الطبية التطوعية الإماراتية والتنزانية من أطباء الإنسانية برئاسة جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء رئيس أطباء الإمارات، إلى جانب أطباء وجراحين تحت إطار تطوعي.

ريادة

وتقدمت أومي علي معليمو وزيرة الصحة التنزانية بالشكر والتقدير إلى حكومة الإمارات العربية المتحدة على المبادرات الإنسانية التي تنفذها لإغاثة المنكوبين والمتضررين والمرضى المعوزين في شتى أنحاء العالم.

تجاوب

وأشارت موزة العتيبة عضو مجلس أمناء مبادرة زايد العطاء أن إرسال المستشفى الإماراتي التنزاني المتحرك إلى الزنجبار جاء استجابة لدعوة رسمية من حكومة تنزانيا للمساهمة في تطوير الخدمات الطبية وتنمية القدرات في مجال الطب الميداني للحد من انتشار الأمراض المزمنة والتي تشكل السبب الرئيسي للوفيات.

تعليقات

تعليقات