أمريكا تحذر بيونج يانج من تزويد روسيا بالأسلحة أثناء زيارة كيم

ت + ت - الحجم الطبيعي

 قالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها الاثنين، إن الولايات المتحدة تحتفظ بالحق في فرض المزيد من العقوبات في ضوء المحادثات المزمعة بشأن إمدادات  الأسلحة بين الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية ماثيو ميلر،:" إن "أي نقل للأسلحة من كوريا الشمالية إلى روسيا سيعد انتهاكا لقرارات مجلس الأمن الدولي المتعددة".

وأضاف ميلر أن واشنطن لن تتردد في فرض عقوبات جديدة على البلدين. كما أشار إلى أن حاجة روسيا إلى الأسلحة يدل على ضعفها .

وأوضح ميلر  إن  حقيقة أن روسيا تضطر إلى استجداء كوريا الشمالية للحصول على الدعم العسكري يعد دليلا على فعالية عقوباتنا وضوابطنا على الصادرات، وأنهم حرموا من الأسلحة والمواد الخام التي يحتاجونها لمواصلة هذه الحرب".

وقال ميلر،:"  اضطرار (بوتين) للسفر عبر بلاده كل هذه المسافة للقاء منبوذ دولي لطلب المساعدة في حرب توقع أن يكسبها في شهرها الأول؟ فإن وصفي لذلك إنه يستجدي المساعدة".

Email