1000 وفاة بالكوليرا في ملاوي

أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت وزارة الصحة في ملاوي أمس، أن تفشي الكوليرا أودى بحياة أكثر من 1000 شخص مع نفاد اللقاحات في البلاد.

وتكافح الدولة الواقعة في جنوب أفريقيا أسوأ تفشٍ للكوليرا على الإطلاق، حيث أصيب أكثر من 30600 شخص منذ الإبلاغ عن الحالات الأولى العام الماضي.

في نوفمبر، تلقت ملاوي ما يقرب من ثلاثة ملايين جرعة من لقاح الكوليرا الفموي من الأمم المتحدة لتكثيف حملتها للتحصين، لكن أعداد الحالات استمرت في الارتفاع، حسب تقرير في موقع «إفرو نيوز». وقال المتحدث باسم وزارة الصحة أدريان شيكومبي، «استخدمنا كل اللقاحات التي كانت لدينا».

وأضاف: «حقيقة أن هناك شركة واحدة فقط لتصنيع لقاح الكوليرا في جميع أنحاء العالم تجعل من الصعب الحصول على الدواء المنقذ للحياة. نحن نتنافس على اللقاح نفسه مع الجميع».

ووصلت حصيلة القتلى إلى 1002 أول من أمس، في انتهاك لخطأ كئيب وأكبر تفش مسجل سابقاً، والذي أودى بحياة 968 شخصاً بين 2001 و2002، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية. وقال تشيكومبي: «ما نحتاجه هو الامتثال العالي للنظافة والصرف الصحي».

وألقى جورج جوبي، مدير شبكة مالاوي الصحية غير الهادفة للربح، باللوم على الأساطير والمعلومات المضللة التي تنتشر عبر الإنترنت في هذا الوضع المأساوي.

طباعة Email