بولندا تستأذن ألمانيا لإرسال دبابات "ليوبارد" إلى أوكرانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال رئيس الوزراء البولندي ماتيوز مورافيسكي اليوم الاثنين إن بلاده طلبت الإذن من ألمانيا لإرسال دبابات من طراز ”ليوبارد” إلى أوكرانيا.

لم يعلن مورافيسكي موعد تقديم الطلب، وقال إن بولندا تؤسس تحالفا من دول على استعداد لإرسال الدبابات.

وأضاف أنه حتى لو لم توافق ألمانيا، فإن وارسو ستتخذ قراراتها بنفسها، دون أن يخوض في تفاصيل.

وأردف قائلا "سنطلب من ألمانيا الإذن، لكن هذا أمر ثانوي. حتى لو لم نحصل على هذا الإذن في النهاية، فإننا - ضمن هذا التحالف الصغير - حتى لو لم تكن ألمانيا في هذا التحالف، سنسلم دباباتنا، مع الآخرين، إلى أوكرانيا."

من جانبها، قالت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بربوك لقناة (إل سي آي) التلفزيونية الفرنسية الأحد إن بولندا لم تطلب موافقة برلين رسميا على مشاركة بعض دبابات "ليوبارد" الألمانية الصنع، لكنها أضافت "لن نعارض في حال طُلب منا ذلك".

وحول تعليقات بربوك، قال مورافيسكي إن "ممارسة الضغط أمر منطقي. تصريحات الوزيرة بارقة أمل في أن ألمانيا قد تشارك حتى في التحالف."

وأوضح أن تصريحات بربوك تشير إلى أن برلين قد تعرض "معدات ثقيلة وحديثة لدعم أوكرانيا".

وقال خلال مؤتمر صحفي في مدينة بوزنان غربي البلاد "نضغط باستمرار على حكومة برلين لإتاحة هذه الطائرات. ألمانيا تمتلك أكثر من 350 طائر ة نشطة، ونحو 200 في المخازن".

تقول الحكومة الأوكرانية إن الطائرات، وخاصة ليوبارد، ضرورية حتى تنتصر على قوات الكرملين المهاجمة.

طباعة Email