قتلى وجرحى بإطلاق نار في كاليفورنيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

قُتل عشرة أشخاص وأصيب عشرة على الأقل، في إطلاق نار بمدينة تقطنها غالبية آسيوية في جنوبي كاليفورنيا، على ما أفادت سلطات إنفاذ القانون المحلية أمس، فيما لا يزال المشتبه به طليقاً بعد ساعات من الواقعة.

وأوضحت الشرطة أن المسلّح فتح النار في مرقص في مونتيري بارك فيما كان السكان المحليون يحتفلون بالسنة القمرية الجديدة. وقال الكابتن أندرو مايرز من إدارة شرطة مقاطعة لوس أنجلوس، إن عناصر الشرطة استجابوا لمكالمات طوارئ قرابة الساعة 10,20 مساء السبت ووجدوا أشخاصاً يخرجون مسرعين من المكان.

وأضاف «دخل الشرطيون الموقع وعثروا على ضحايا آخرين». وأشار إلى أن «إدارة الإطفاء في شرطة مونتيري بارك استجابت وسارعت إلى مكان الحادث وعالجت الجرحى وأعلنت مقتل 10 من المصابين في مكان الحادث». وتابع مايرز «هناك 10 مصابين إضافيين على الأقل نقلوا إلى العديد من المستشفيات المحلية». وكذلك، قال إن «المشتبه به هرب من مكان الحادث وما زال طليقاً».

تعد مونتيري بارك الواقعة على مسافة نحو 13 كيلومتراً شرقي وسط لوس أنجلوس، موطناً لعدد كبير من الآسيويين. ولفت مايرز إلى أن المحقّقين لم يعرفوا ما إذا كان المشتبه به يعرف ضحاياه أو ما إذا كان هجوماً محدد الهدف. وأضاف «سننظر للأمور من زوايا مختلفة»، موضحاً أن الشرطيين يراجعون لقطات كاميرات المراقبة. وقال لصحافيين «من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت هذه الحادثة جريمة كراهية».

طباعة Email