لجنة التحقيق النيابية في الهجوم على الكونغرس تنشر تقريرها النهائي في 21 الجاري

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت لجنة التحقيق النيابية في الهجوم الذي شنّه قبل عامين أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب على مبنى الكابيتول، الثلاثاء أنّ تقريرها النهائي المنتظر بشدّة سيُنشر في 21 ديسمبر بعد أن تعقد جلسة علنية أخيرة في 19 الجاري.

وقال رئيس لجنة التحقيق بيني طومسون إنّه خلال هذه الجلسة العلنية الأخيرة سيقرّر أعضاء اللجنة التي تحقّق في الدور الذي أدّاه الرئيس الجمهوري السابق في هذا الهجوم، ماهية الملاحقات القضائية التي سيوصون وزير العدل باتّخاذها.

ولم يوضح طومسون من يمكن أن توجّه إليه اتّهامات في هذه القضية.

وفي 6 يناير 2021 هاجم الآلاف من أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب مقرّ السلطة التشريعية لمنع الكونغرس من المصادقة على انتخاب جو بايدن رئيساً للولايات المتّحدة.

ومنذ ذاك الهجوم الذي صدم العالم، أوقفت السلطات أكثر من 870 شخصاً، حُكم على حوالي مئة منهم بالسجن، بينهم أشخاص أدينوا بارتكاب أعمال عنف ضدّ الشرطة.

ويعود قرار توجيه اتّهام لترامب إلى وزير العدل ميريك غارلاند الذي عيّن في منتصف نوفمبر مدّعياً عاماً مكلّفاً التحقيق مع ترامب بصورة مستقلّ.

طباعة Email