دول غرب أفريقيا تتكتل لمواجهة الإرهاب

ت + ت - الحجم الطبيعي

قررت قمة قادة دول غرب أفريقيا، التي انعقدت في العاصمة النيجيرية أبوجا، إنشاء قوة إقليمية للتدخل ضد الجماعات المسلحة، وفي حالات وقوع انقلابات عسكرية كتلك التي شهدتها المنطقة في العامين الأخيرين.

وأمهل قادة الدول الأعضاء في الجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس) المجلس العسكري الحاكم في مالي حتى الأول من يناير، للإفراج عن 46 جندياً من ساحل العاج أسَرَهم منذ يوليو، قبل أن يقع تحت طائلة التعرض إلى عقوبات، بحسب ما قال عمر توراي رئيس مفوضية إيكواس.

ناقشت القمة تداعيات الانقلابات، التي شهدتها المنطقة في السنتين الأخيرتين في مالي وبوركينا فاسو وغينيا، بجانب بحث قضية أسر الجنود، التي أثارت أزمة خطرة بين مالي وساحل العاج، وهما بلدان عضوان في الجماعة. وقال رئيس المفوضية عمر توراي: «نطالب السلطات المالية بالإفراج عن جنود ساحل العاج في موعد أقصاه الأول من يناير 2023»، وأضاف: إن الجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا تحتفظ بحق التحرك في حال عدم الاستجابة.

طباعة Email