شقيقة كيم تهاجم رئيس كوريا الجنوبية بضراوة

ت + ت - الحجم الطبيعي

هاجمت كوريا الشمالية حكومة جارتها، كوريا الجنوبية، في أعقاب تعرض الاولى لانتقادات دولية بسبب تجاربها الصاروخية الأخيرة.

واتهمت كيم يو غونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، كيم غونغ أون، حكومة كوريا الجنوبية بأنها "كلب مخلص" و "عميل" لحليفتها الولايات المتحدة.

ونقلت وسائل الإعلام التابعة للحكومة اليوم الخميس عن المسؤولة في الحزب القول: "بمجرد أن دعت الولايات المتحدة إلى /فرض عقوبات مستقلة/ (على كوريا الشمالية)، قلدتها الدمية الكورية الجنوبية بشكل مثير للاشمئزاز".

ومن جانبها، أعربت وزارة التوحيد في سول عن أسفها بسبب استخدام كيم لـ "لغة بذيئة" لمهاجمة الرئيس يون. وفي الوقت نفسه، اتهمت الدولة المجاورة المعزولة على نطاق واسع، بمحاولة إثارة الغضب ضد حكومة يون في كوريا الجنوبية.

كما أعربت كوريا الشمالية من خلال هذا البيان، عن استيائها بسبب إعلان كوريا الجنوبية هذا الأسبوع أنها تدرس فرض عقوبات جديدة مستقلة على بيونغ يانغ.

 

طباعة Email