العواصف الثلجية تدفع بايدن لإعلان الطوارئ في نيويورك

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الخدمة الصحفية للبيت الأبيض في بيان، اليوم الاثنين، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن حالة الطوارئ في ولاية نيويورك، بسبب الثلوج الكثيفة مع العواصف الثلجية، التي ضربت المنطقة، ووفقاً للبيت الأبيض، أوعز الرئيس الأمريكية، بتخصيص أموال فدرالية لإزالة عواقب تردي الطقس.

وجاء في البيان: «الليلة الماضية، أعلن الرئيس جو بايدن حالة الطوارئ في ولاية نيويورك، وأمر بتقديم المساعدة الفيدرالية لاستكمال الجهود الحكومية والمحلية، للرد على حالة الطوارئ الناتجة عن تساقط الثلوج بكثافة والعواصف الثلجية الشديدة».

وبذلك فوض الرئيس الأمريكي وزارة الأمن الداخلي، والمتخصصين الآخرين في وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية الأمريكية ببذل جهود لمساعدة السكان.

إعلان الطوارئ يسمح لوزارة الأمن الداخلي والوكالة الاتحادية لإدارة الطوارئ بتنسيق جهود الإغاثة من الكوارث في إحدى عشرة مقاطعة، ضربتها عاصفة جراء هواء شديد البرودة اجتاح منطقة البحيرات العظمى في شمال الولايات المتحدة، عندما تكون مياهها أكثر دفئاً، يومي الجمعة والسبت، وسجلت الأرصاد الجوية هطول جليد بارتفاع 196 سم بحلول السبت في أورتشارد بارك، وبارتفاع 183 سم قبالة الطرف الشرقي لبحيرة أونتاريو، فيما هطل المزيد من الجليد الليلة الماضية في بعض المناطق، لكنه توقف مع بزوغ فجر اليوم.

وقالت خبيرة الأرصاد الجوية ليز يوركوفسكي «بلغنا مرحلة الجفاف أخيراً».

وألغي حظر القيادة عن معظم المناطق المتضررة من العاصفة صباح الاثنين، غير أن المدارس ظلت مغلقة في بافلو والبلدات المجاورة.

طباعة Email