أثيوبيا تبدأ تصدير الكهرباء إلى كينيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت إثيوبيا أنها بدأت بتصدير الكهرباء إلى كينيا بموجب اتفاق مدته 25 عامًا بين البلدين، بعد تسعة أشهر من بدء تشغيل جزء من سد النهضة.

وكتب السفير الإثيوبي في كينيا باشا ديبيلي على تويتر الجمعة "هذا مشروع رئيسي يساعد في تحويل العلاقات الدبلوماسية" بين أديس أبابا ونيروبي.

وأكدت هيئة تنظيم الطاقة الكينية أنها بدأت باستيراد الكهرباء من إثيوبيا الخميس. ونقلت الصحف المحلية عن المدير العام للهيئة دانيال كيبتو قوله "سنستورد 300 ميغاوات خلال السنوات الثلاث المقبلة".

وأضح أن كينيا وقعت اتفاقية لشراء الكهرباء من إثيوبيا لمدة 25 عامًا.

وأكدت شركة الكهرباء الإثيوبية أن خط الكهرباء بين البلدين تبلغ طاقته 2000 ميغاوات وتكلفته 500 مليون دولار. وأضافت الشركة أن إثيوبيا تبيع بالفعل الكهرباء إلى السودان.

وبدأت أديس أبابا في 20 فبراير 2022 إنتاج الكهرباء من سد النهضة الذي تواصل تشييده على النيل الأزرق. ويقع السد على بعد حوالي ثلاثين كيلومترًا من السودان ويبلغ طوله 1,8 كيلومتر وارتفاعه 145 مترًا.

في أغسطس، أعلنت إثيوبيا أنها أكملت مرحلة جديدة لملء خزان السد على الرغم من احتجاج السودان ومصر القلقتين من تراجع حصتهما من مياه النيل.

ويُقدر أن تبلغ طاقة إنتاج السد 5000 ميغاواط بعد انتهاء بنائه وتشغيله.

وينبع النيل الأزرق من إثيوبيا وينضم إلى النيل الأبيض في الخرطوم ليشكل النيل الذي يعبر السودان ومصر قبل أن يصب في البحر الأبيض المتوسط.

طباعة Email