الحزب الجمهوري يسيطر على مجلس النواب الأمريكي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أظهرت توقعات شبكات إعلامية، الأربعاء، أن الحزب الجمهوري حقق السيطرة على مجلس النواب الأمريكي، ليضمن وإن بغالبية ضئيلة قاعدة تشريعية تمكنه من معارضة برنامج عمل الرئيس جو بايدن خلال العامين المقبلين.

وستكون الغالبية الجمهورية في مجلس النواب بالكونغرس أقل بكثير مما كان الحزب يأمله، بعد إخفاقه أيضاً في السيطرة على مجلس الشيوخ في أعقاب أداء مخيّب خلال انتخابات منتصف الولاية.

واستعاد الجمهوريون مجلس النواب المؤلف من 435 مقعداً من خلال اجتياز عتبة 218 مقعداً اللازمة للحصول على الأغلبية مساء الأربعاء، حسبما ذكرت شبكة "سي إن إن"، بعد ثمانية أيام من الانتخابات.

ويأتي الفوز بهامش أقل مما توقعه الخبراء ولا يرقى إلى مستوى "الموجة الحمراء" التي وعد بها الجمهوريون، الذين سيتمكنون الآن من عرقلة مشاريع القوانين الديمقراطية حتى الانتخابات الرئاسية المقبلة في نوفمبر 2024.

 

طباعة Email