بعثة أوروبية إلى حدود أرمينيا وأذربيجان

ت + ت - الحجم الطبيعي

وافق رؤساء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، أمس، على إرسال بعثة لفترة قصيرة إلى حدود أرمينيا لمراقبة الوضع مع أذربيجان المحاذية. وقال المجلس الأوروبي في بيان، إن الفريق سيكون مؤلفاً من «ما يصل إلى 40 خبير مراقبة من الجهة الأرمينية للحدود الدولية مع أذربيجان».

وستوكل إلى البعثة «مهمة مراقبة الوضع في المنطقة»، على أن تنجز عملها «مبدئياً» خلال شهرين كحدّ أقصى. وجاء القرار بعد اشتباكات دامية في سبتمبر على طول الحدود الأرمينية الأذربيجانية أثارت مخاوف من اندلاع نزاع مسلح جديد. وتواجهت أرمينيا وأذربيجان، في حربين خلال العقود الثلاثة الماضية للسيطرة على ناغورني قره باغ. ويأتي قرار الاتحاد الأوروبي بإرسال البعثة أيضاً عقب اجتماع في 6 أكتوبر بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال مع الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان. 

طباعة Email