كيم جونغ.. لن يعيش في جلباب جده

ت + ت - الحجم الطبيعي

الزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون يثير الجدل في كل خطوة يخطوها، بل في كل خطوة لا يخطوها. يثير الجدل في ظهوره، ويثير الجدل في اختفائه. هذه المرة يثير الجدل لسبب آخر بعيد عن تجاربه الصاروخية والنووية وخطاباته.

الجدل هذه المرة أثير لأنه قام بتغيير ملابسه، ذلك أن كيم المعروف بارتدائه عادة البدلات السوداء، ارتدى في ظهوره الأخير سترة بيضاء وقبعة على طراز رحلات السفاري، أثناء إشرافه على التدريبات العسكرية في موقع لم يكشف عنه في كوريا الشمالية الأسبوع الماضي، وفقاً لقناة «روسيا اليوم».

مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي سارعوا للتعليق على تغييره لملابسه، حيث قارن البعض القائد الكوري الشمالي بأيقونات ثقافة البوب لريتشارد أتينبورو من فيلم «جوراسيك بارك» عام 1993 مرتدياً قميصاً أبيض وقبعة كاكي.

ونشر مستخدم على موقع تويتر صورة ديان كيتون من فيلم «Something’s Gotta Give» عام 2003، وهي ترتدي أيضاً قبعة بيضاء. وتم وضع الصورة بجانب صورة كيم مع تغريدة نصها: «كيم جونغ أون: أيقونة الجدة الساحلية». وقال مستخدم آخر على مواقع التواصل الاجتماعي: «أداء كيم جونغ أون لأغنية إنستغرام فاكيشن جيرل أمر ثمين».

تغيير النمط
منذ سنوات دأب كيم على تغيير نوعية الملابس التي يرتديها في الفعاليات، ما أظهر أنه يسعى لتغيير نمط الملابس الرسمية التقليدية التي كان يرتديها جده كيم إيل سونغ، والتزم بها كيم لفترة.

وشوهد كيم الأسبوع الماضي وهو يرتدي معطفاً من الجلد أثناء اختبار قاذفة صواريخ متعددة، فيما عدّها البعض أحدث دليل على تبنيه أسلوباً خاصاً في ملبسه، يشي بتحول الرئيس إلى أن يكون أيقونة في كُل شيء يخصه.

وحسب صحيفة «الغارديان» البريطانية، فإن كيم سبق له أن رسي الصورة الجديدة له عبر ارتداء نظارات ذات إطار كامل، وقصة شعر خاصة، كأنه يبعث برسالة على أنه نموذج مستقل بذاته.

حظر الجينز
وكان كيم حظر العام الماضي قصات الشعر ذات النمط الغربي و«غير الاشتراكية»، كما حظر سراويل الجينز الضيقة والممزفة خشية «أن تؤدي الموضة إلى حوافز رأسمالية بين الشباب»، وفقاً لصحيفة «رودونغ سينمون» الحكومية في كوريا الشمالية التي كتبت حينها: «يجب أن نكون حذرين حتى من أدنى علامة على نمط الحياة الرأسمالية وأن نكافح للتخلص منها»، كما نقلت قناة الغد.

وإلى جانب قصة شعر «موليت»، تم حظر أنماط أخرى، مثل الشعر المسنن أو المصبوغ، كما لا يسمح للكوريين الشماليين بارتداء الجينز الممزق أو عمل ثقوب في الأنف أو الأذن أو ارتداء قمصان عليها شعارات.

وكتبت الصحيفة الحكومية الكورية الشمالية: «يعلمنا التاريخ درساً حاسماً مفاده أن بلداً يمكن أن يصبح ضعيفاً وينهار في نهاية المطاف مثل جدار رطب بغض النظر عن قوته الاقتصادية والدفاعية إذا لم نتمسك بأسلوب حياتنا».

 

طباعة Email