نائب رئيس مجلس الأمن الروسي يؤكد أن الضربات هي الحلقة الأولى لـ «تفكيك» السلطة في أوكرانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

دعا نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري ميدفيديف إلى "التفكيك الكامل" للسلطة السياسية الأوكرانية، مؤكدًا أن الضربات على أوكرانيا ليست إلّا "الحلقة الأولى".

وكتب ميدفيديف على تلغرام، بعد اجتماع لمجلس الأمن الروسي ترأسه الرئيس فلاديمير بوتين، "انتهت الحلقة الأولى، وستكون هناك حلقات أخرى"، مضيفًا "من وجهة نظري، يجب أن يكون (الهدف) هو التفكيك الكامل للنظام السياسي في أوكرانيا".

وتعهد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "برد قاس" على الهجمات الأوكرانية.

وقال الرئيس بوتين اليوم الاثنين إن أوكرانيا نفذت "أعمالا إرهابية" ضد روسيا متوعداً "برد قاس" عليها.

وأكد بوتين أن صواريخ طويلة المدى ضربت منشآت عسكرية واتصالات وطاقة في أوكرانيا.

وأضاف في تصريحات تلفزيونية إن موسكو شنت هجمات بصواريخ طويلة المدى على البنية التحتية الأوكرانية في مجالات الطاقة والاتصالات والدفاع صباح اليوم ردا على هجوم في مطلع الأسبوع على جسر يربط روسيا بشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو.

وانقطعت الطاقة عن عدة مناطق في أنحاء أوكرانيا بعد الضربات الروسية التي استهدفت البنى التحتية الأوكرانية المرتبطة بالطاقة صباح الاثنين، وفق ما أفاد مسؤولون محليون أوكرانيون.

في الشرق، انقطعت الكهرباء عن خاركيف، ثاني أكبر المدن الأوكرانية، والمنطقة المحيطة بها، إضافة إلى منطقة سومي (شمال شرق) وجيتومير (شمال) وخميلنيتسكي (غرب).

طباعة Email