مدرعة «أحمد» تشارك في حرب أوكرانيا.. ما قصتها؟

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تسلمت كتائب المتطوعين التتارية الروسية «ألغا» و«تيمر» مدرعات «أحمد» الجديدة روسية الصنع. وذكرت فضائية «روسيا اليوم» أنه تم الكشف عن أحد النماذج من تلك المدرعات المصنوعة في مدينة نابيريجني تشيلبي التتارية لأول مرة في أغسطس الماضي في منتدى «الجيش – 2022» الثامن العسكري التقني الدولي. 

واستناداً للتحديات والمهام العسكرية التي واجهت المجمع الصناعي العسكري والعسكريين خلال العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا تم إنشاء هذه المدرعة الجديدة لنقل الجنود. وحسب فضائية «روسيا اليوم»، فقد أطلق اسم «أحمد» عليها تيمناً باسم والد الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، أحمد قديروف، الرئيس والمفتي السابق للشيشان، والذي اغتيل 9 مايو عام 2004. وكان قديروف الابن، أول من أبدى اهتماماً بتصنيعها، في أبريل الماضي، استناداً إلى الخبرة المكتسبة خلال العملية العسكرية الخاصة بأوكرانيا، ووفقا لرغبات وتوصيات الأفراد العسكريين على الجبهة، حيث تتميز بسهولة استخدامها، وبأسعارها المعقولة اقتصادياً، مع مخطط دفع سداسي 6X6. 

الظهور الأول

ظهرت هذه المدرعة للمرة الأولى في موكب النصر، 9 مايو الماضي، بالعاصمة الشيشانية غروزني، وهي تتسع لـ10 أفراد مسلحين تماماً، وتخصص لتنفيذ مختلف المهام القتالية، لذلك تم تزويدها بالأسلحة. وتتحمل دروعها الإصابة بشظايا وألغام وكذلك رصاص الرشاشات الثقيلة. كما تم تزويد المدرعة بأجهزة تحميها من الألغام. وهي ثلاثية المحاور وتزن 16650 كلغ، وطولها 8430 ملم، وعرضها 2250 ملم، وارتفاعها 3100 ملم، خلوصها (المسافة بين سطح الطريق وقعر العربة) 390 ملم، فيما تبلغ قوة محركها 360 حصانا، سرعتها القصوى 90 كلم/ساعة. وبمقدور المدرعة اجتياز موانع مائية بعمق 1.75 متر.

صممت المدرعة في وقت قصير للغاية، كما تمليه الحاجة إلى تسليم مثل هذه المركبات إلى الجيش في أسرع وقت ممكن، حيث ستكون المهام الرئيسية للمدرعة «أحمد» نقل القوات إلى الجبهة وإنقاذ أرواح المقاتلين في حالة التهديد بتفجيرات الألغام وقصف قوافل المعدات بالذخائر العنقودية، حيث يحمي جسم المدرعة الطاقم من الأسلحة الصغيرة عيار 12.7 وربما 30 ملم، وربما تزود بوحدات قتالية مثل نقاط الرشاشات أو قاذفات القنابل الآلية على سطح المدرعة. إلا أن فئة هذه المدرعة، والتي ستكون على هيكل مدرعة «أورال» القياسية، لن تشارك مباشرة في الأعمال العدائية.

طباعة Email