ملتقطة الصورة الأخيرة للملكة الراحلة تتحدث عن خلوتها "غير المعلنة'' بها .. فيديو

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت المصورة التي التقطت الصورة الأخيرة للملكة إليزابيث في بالمورال إن الملكة "بدت سعيدة للغاية"، وتذكرت لحظتها  "غير المعلنة'' بمفردها مع الملكة الراحلة، وفق "ديلي ميل".

أُرسلت جين بارلو، وهي مصورة من اتحاد الصحافة، لتصوير الملكة وهي تستقبل ليز تروس كزعيمة منتخب حديثًا لحزب المحافظين ورئيسة للوزراء يوم الثلاثاء الماضي.

أصبحت الصورة الآن أكثر إثارة للمشاعر، كونها الصورة الأخيرة التي التقطت للملكة قبل وفاتها يوم الخميس، بعد يومين فقط من التقاط الصورة.

وتحدثت بارلو في مقابلة عن اللحظة التي التقطت فيها الصورة واصفة اللحظات القليلة التي قضتها بمفردها مع الملكة.

وقالت بارلو: لقد أُرسلت إلى بالمورال للتصوير الملكة وهي تستقبل رئيسة الوزراء الجديدة، وقبل وصول رئيسة الوزراء، قضيت بضع لحظات مع جلالة الملكة، ما سمح لي بالتقاط هذه الصورة.

عندما وصلت إلى الغرفة مع السكرتيرة الصحفية، كانت الملكة مبتسمة للغاية ثم انتقلنا إلى موقع الاستقبال، وكان هناك بعض الوقت قبل الإعلان عن وصول ليز تروس، تكلمنا فيه عن الطقس.

لقد علقت الملكة على مدى الظلام الذي كان بالخارج لأن السحب كانت تغطي السماء، وبدت في حالة معنوية جيدة جدًا.

وتضيف المصورة: من الواضح أنها كانت ضعيفة للغاية، لكنها كانت مبتسمة للغاية، وقد تلقيت الكثير من الابتسامات منها. بدت سعيدة جدا، مبتسمة جدا.

وتستطرد: بعد ذلك تم الإعلان رسميًا عن وصول ليز تروس، حيث قمت بالتقاط صور لها وهي تقترب من الملكة وتصافحها. 

وتقول عن ذلك: من الواضح أنها استقبلت ليز تروس بابتسامة كبيرة أخرى".

وتختتم المصورة: لقد كانت مجرد لحظة جميلة بينما كنا ننتظر تلك الدقائق القليلة". "لم يتم طرح الصورة على الإطلاق، لقد كانت مجرد لحظة طبيعية لطيفة، حيث نظرت الملكة إلى الأعلى وابتسمت، والآن أصبحت أكثر إثارة للمشاعر لأنها واحدة من آخر الصور التي تم التقاطها لها.

ونشرت جين بارلو الصورة النهائية للملكة على موقع Instagram الخاص بها قبل يومين فقط من وفاتها.

طباعة Email