أوكرانيا تقر للمرة الأولى بضرب قواعد روسية في شبه جزيرة القرم

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعترف رئيس أركان الجيش الأوكراني فاليري زالوجني الاربعاء للمرة الأولى بتنفيذ ضربات صاروخية استهدفت في اغسطس قواعد روسية في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا مهددا بمواصلة هذا النوع من العمليات.

وكتب في مقال نشرته وكالة أنباء Ukrinform الحكومية أن أوكرانيا "نفذت بنجاح ضربات صاروخية على قواعد عسكرية للعدو خصوصا على مطار ساكي".

كان سمع دوي انفجارات مطلع آب/أغسطس في هذا المطار الروسي الواقع في شبه جزيرة القرم وتسببت في مقتل شخص وإصابة آخرين وتدمير ذخيرة يستخدمها سلاحالجو.
لم تعترف كييف رسميا حتى الآن بمسؤوليتها عن هذا الهجوم ولا عن هجوم آخر أصاب مستودع ذخيرة في شمال شبه جزيرة القرم بعد بضعة أيام.

وأضاف أن "مهمة القوات المسلحة الأوكرانية لعام 2023" هي الاستمرار في "تحويل القتال" إلى شبه جزيرة القرم حيث لموسكو "تجمعات كبيرة من القوات" تستخدمها في غزوها أوكرانيا.
ودعا زلوجني الذي نادرا ما يتحدث في الإعلام، داعمي أوكرانيا الغربيين إلى إرسال مزيد من الأسلحة بعيدة المدى.

وأوضح أن مدى صواريخ كروز الروسية يصل إلى ألفي كيلومتر فيما لا يتجاوز مدى صواريخ القوات الأوكرانية 100 كيلومتر.

 

طباعة Email