حصان الأتعاب.. هذا ما عرضه ترامب على محاميه

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف صحافي في «نيويورك تايمز» عن واقعة مثيرة للجدل حدثت بين الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب ومحاميه.

وأوضح الصحافي ديفيد إنريتش، في كتاب جديد له، أن ترامب عرض ذات مرة على محاميه أن يعطيه حصاناً بدل أتعابه التي بلغت مليوني دولار، وذلك حسبما أفاد موقع «الشرق الأوسط» نقلاً عن صحيفة «الغارديان».

ولفت إنريتش، في الكتاب الذي من المقرر صدوره الأسبوع المقبل، أن ترامب رفض دفع هذا المبلغ للمحامي الذي كان يعمل لمصلحته في التسعينيات.

وقال الكاتب: «بعد فترة، نفد صبر المحامي، وذهب دون سابق إنذار إلى برج ترامب لمقابلته. وعند رؤيته لم تظهر على وجه ترامب أي تعبيرات تشير إلى شعوره بالخجل».

وأضاف: «بعد ذلك، قال المحامي للرئيس السابق إنه محبط جداً لعدم الحصول على أتعابه، وأنه لا يجد أي مبرر لرفضه إعطائه أمواله. في هذه اللحظة أخبر ترامب المحامي أنه سيمنحه بدلاً الأموال (شيئاً أكثر قيمة)، وهو حصان قال إن قيمته 5 ملايين دولار».

وأصيب المحامي، الذي لم يتم تحديد هويته، بالدهشة بعد سماع هذا الكلام، ورد على ترامب قائلاً: «لسنا في القرن التاسع عشر. لا يمكنك أن تعطيني أموالي على هيئة حصان».

وهدد المحامي ترامب برفع دعوى قضائية ضده، الأمر الذي اضطر الرئيس السابق إلى دفع جزء من الأتعاب له، وفق ما كتبه إنريتش.

يُذكر أن عدداً من الروايات انتشرت في السابق تشير إلى رفض ترامب في كثير من الأحيان دفع الفواتير القانونية وغيرها من الأموال التي يدين بها لغيره.

طباعة Email