أول شحنة حبوب أوكرانية تبحر إلى لبنان بعد تفتيشها في تركيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أنهى فريق مشترك في مضيق البوسفور بنجاح عملية تفتيش أول سفينة محملة بصادرات الحبوب الأوكرانية إلى الأسواق العالمية منذ بداية الحرب الأوكرانية الروسية في فبراير الماضي، لتواصل السفينة رحلتها إلى وجهتها النهائية في لبنان.

وكانت وزارة الدفاع التركية ذكرت أن خبراء من أوكرانيا وروسيا وتركيا والأمم المتحدة صعدوا على متن سفينة الشحن صباح اليوم، وفتشوها لمدة ساعة تقريبا وتحققوا من الشحنة والوثائق.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول الرسمية أن السفينة مرت عبر مضيق البوسفور إلى بحر مرمرة ورافقتها ثلاث سفن تركية لإرشادها.

وذكرت وزارة الدفاع التركية، على موقع تويتر، أن السفينة رازوني تستعد للإبحار من سواحل إسطنبول على مضيق البوسفور إلى وجهتها النهائية في لبنان.

وتتمثل مهمة الفريق في التأكد من أن السفينة لا تحمل أي شحنة غير مصرح بها، مثل الأسلحة.

ومن المقرر لاحقا أن تبحر السفينة عبر مضيق الدردنيل إلى البحر المتوسط.

وكانت رازوني قد أبحرت من ميناء أوديسا الأوكراني أمس الأول الاثنين حاملة 26 ألف طن من الحبوب، متجهة إلى لبنان.

وما زالت أكثر من 20 مليون طن من الحبوب من محصول العام الماضي تنتظر التصدير، وفقا لبيانات من أوكرانيا. ويحتاج السوق العالمي الغذاء بصفة عاجلة خصوصا في آسيا وأفريقيا والشرق الأوسط.

 

طباعة Email