مسلحون يقتحمون موقع تصوير ويرتكبون جريمة بشعة

ت + ت - الحجم الطبيعي

اقتحم مسلحون موقع تصوير أغنية قرب بلدة صغيرة في جنوب إفريقيا، واغتصبوا ثماني شابات كنّ يشاركن في التصوير.

ودفعت هذه الجريمة المروعة رئيس البلاد، سيريل رامافوزا، إلى التعليق على الحدث.

وأوضح وزير شرطة جنوب إفريقيا، بيكي سيلي، السبت، أن ثلاثة من نحو 20 مشتبها فيهم اعتُقلوا حتى الآن في أعقاب الاعتداء، الذي وقع الخميس، في ضواحي كروغرسدورب غرب جوهانسبرغ. وفقا لسكاي نيوز.

وقال للصحفيين إن العصابة هاجمت فريق العمل، أثناء تجهيز أفراده المعدات وتحضير الديكور للمباشرة بالتصوير.

وأشار إلى أن الشابات اللواتي تعرّضن للاعتداء تتراوح أعمارهن بين 18 و35 سنة، لافتا إلى أن إحداهن تعرضت للاغتصاب من 10 رجال فيما واجهت أخرى اغتصابا من 8 رجال.

كذلك، تعرض رجال فريق العمل للاعتداء إذ جُرّدوا من ملابسهم ومقتنياتهم.

وقال سيلي للصحفيين على هامش مؤتمر سياسي كان يعقده في جوهانسبرغ حزب المؤتمر الوطني الإفريقي الحاكم "يبدو أن المشتبه فيهم أجانب، وتحديدا من عمال المناجم غير الشرعيين".

وأعلن رئيس جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، في المؤتمر نفسه أنه أمر وزير الشرطة بـ"ضمان اعتقال مرتكبي هذه الجريمة".

طباعة Email