شرق أوكرانيا تحت القصف.. وأنباء عن سقوط قتلى وأضرار بالبنية التحتية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أصاب قصف عددا من البلدات في جنوب أوكرانيا وشرقها ما أسفر عن مقتل شخص واحد على الأقل في ميكولاييف وتدمير مدرسة في خاركيف، يحسب إعلان صادر عن السلطات الأوكرانية اليوم السبت.

وقال حاكم المنطقة فيتالي كيم على تطبيق تلغرام اليوم السبت‘ إن القصف أدى إلى  مقتل مدني وجرح ستة آخرين في قصف لمنطقة سكنية في ميكولاييف (جنوب) حيث لحقت أضرار بعدد من المباني ليل الجمعة السبت.

وفي خاركيف ثاني مدن أوكرانيا (شرق)، سقطت ثلاثة صواريخ من طراز "اس-300" عند الساعة الثالثة على مدرسة مما أدى إلى اشتعال النيران فيها كما قال رئيس بلدية المدينة إيغور تيريخوف.

وأضاف أن المبنى الرئيسي دمّر، ونشر صورًا للمنشأة المحترقة على تلغرام.

ولم تتوافر على الفور معلومات عن الضحايا المحتملين.

وقال حاكم منطقة خاركيف أوليغ سينيغوبوف إنه تم إطلاق خمسة صواريخ "إس-300" على الأقل على مدينة خاركيف ليل الجمعة السبت.

وفي منطقة دونيتسك، مركز الهجوم الروسي في الشرق، تضررت محطة الحافلات والمباني القريبة منها في ضربة على سلوفيانسك حسب حاكم المنطقة بافلو كيريلينكو.

وفي سيفيرسك تضرر مركز لتقديم الخدمات الاجتماعية لكن لم تسجل إصابات.

وأصابت الضربات أيضا بلدتي نيكوبول وشيرفونوغريغوريفكا في منطقة دنيبروبتروفسك (الوسط الشرقي) من دون وقوع ضحايا، حسب الرئاسة الأوكرانية.

واضافت أنه في إطار هجومها المضاد في منطقة خيرسون التي سيطر الروس على جزء كبير منها منذ بداية الحرب، "شنت القوات المسلحة الأوكرانية ضربات استهدفت مستودعات ومواقع أفراد عسكريين روس في تشورنوبايفكا ونوفا كاخوفكا وبريليفكا وكذلك حول بيريسلاف وكاخوفكا"، من دون مزيد من التفاصيل.


 

 

طباعة Email