23 مليون طن من حبوب أوكرانيا في طريقها للأسواق العالمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت الأمم المتحدة بأن صفقة الحبوب التي تم إبرامها أخيراً ستسمح بتصدير 23 مليون طن من الحبوب من أراضي أوكرانيا إلى الأسواق العالمية فيما اعتبرت تركيا أن الصفقة تمهد الطريق لحل دبلوماسي للصراع.

وصرحت فيرا سونغوي، نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، والتي تشغل منصب الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية لإفريقيا أيضاً: «نتحدث عن 23 مليون طن من الحبوب ستعود للسوق». وأعربت المسؤولة عن أملها في أن يساهم ذلك في خفض أسعار الغذاء في الأسواق العالمية.

من جهته، قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أمس إنه بعد إبرام اتفاق صادرات الحبوب الأسبوع الماضي مع أوكرانيا وروسيا، فإن هناك حاجة للتركيز على وقف إطلاق النار بين الأطراف المتحاربة. وأضاف خلال مؤتمر صحفي إن النجاح في تنفيذ اتفاق الحبوب من شأنه أن يسفر عن ثقة بين البلدين ويمكن أن يمهد الطريق لحل دبلوماسي للصراع.

إشادة ألمانية

في الأثناء، بدأت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك زيارة لليونان، قبل أن تتوجه إلى تركيا اليوم الجمعة. وقالت إنها تعتزم التحدث بشكل واضح في تركيا بصفة خاصة، مشيدة بمساعي الوساطة لأنقرة بين روسيا وأوكرانيا التي أدت إلى اتفاق بشأن صادرات الحبوب من أوكرانيا.

على صعيد آخر، أشار وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن في سلسلة تغريدات عبر حسابه على تويتر إلى أن أثر العقوبات المفروضة على موسكو سينمو ويتضاعف بمرور الوقت.

ميدانياً

وعلى صعيد التطورات الميدانية، أعلنت وزارة الدفاع الروسية أمس،أن قواتها دمرت ستة مستودعات ذخيرة أوكرانية في دونيتسك وفي منطقة ميكولايف.

وفي إفادة صحفية للناطق باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف، أوضح أن القوات الروسية أصابت خلال يوم 9 مراكز قيادة وقوات ومعدات عسكرية أوكرانية في 173 منطقة. ونقلت وسائل إعلام روسية عن كوناشينكوف قوله إنه تم تدمير بطاريتين من راجمات الصواريخ «أوراغان» وأخرى من راجمات الصواريخ «غراد»، إضافة إلى بطارية مدفعية من مدافع الهاوتزر «مستا – بي» في مواقع إطلاق النار بمنطقة سيفرسك شرق أوكرانيا. كذلك أسقطت الدفاعات الجوية الروسية 3 طائرات أوكرانية بدون طيار «درون» خلال يوم.

طباعة Email