الرئيسان الأمريكي والصيني يبحثان ملف تايوان وأزمة أوكرانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

أجرى الرئيس الأمريكي، جو بايدن، يوم الخميس، خامس اتصال هاتفي، استمر لأكثر من ساعتين، مع نظيره الصيني شي جين بينغ، وسط مخاوف متزايدة بخصوص زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي المحتملة لتايوان.

وقال البيت الأبيض إن الاتصال بدأ الساعة 8:33 صباحا (12:33بتوقيت غرينتش) وانتهى الساعة 10:50 صباحا (1450 بتوقيت غرينتش). وأوضح مسؤولون أميركيون إن الاتصال تناول موضوعات واسعة بينها العملية الروسية في أوكرانيا، وهي ما لم تندد به الصين بعد.

ويرى مسؤولون أمريكيون أن تبادل الآراء، في جوهره، فرصة أخرى لإدارة المنافسة بين أكبر اقتصادين في العالم خاصة وأن علاقاتهما غير مستقرة بسبب التوتر بشأن تايوان ذات الحكم الديمقراطي والتي تعهد شي بإعادة توحيدها مع البر الرئيسي، بالقوة إذا لزم الأمر.

وأصدرت بكين تحذيرات متصاعدة بشأن تداعيات زيارة بيلوسي لتايوان إذا حدثت، وهي خطوة ستكون استعراضا كبيرا، إن لم يكن غير مسبوق، للدعم الأميركي للجزيرة التي تقول إنها تواجه تهديدات عسكرية واقتصادية صينية متزايدة.

 

طباعة Email